شراكة بين “الإحسان الخيرية” و”مستشفى بيلاروما” لدعم العمل الانساني

شراكة بين “الإحسان الخيرية” و”مستشفى بيلاروما” لدعم العمل الانساني

المصدر: البيان الإلكتروني التاريخ: 04 يوليو 2018 استقبل الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية، السيدة رود عبد القادر (سفيرة الأمل) صاحبة “مستشفى بيلاروما للطب…

استقبل الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي بن راشد النعيمي الرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية، السيدة رود عبد القادر (سفيرة الأمل) صاحبة “مستشفى بيلاروما للطب وجراحة التجميل” بحضور الدكتور حقي إسماعيل المدير التنفيذي لجمعية الإحسان حيث تم الاتفاق على تنسيق العمل لدعم العمل الانساني.

وأثنى الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي النعيمي على الدور الإنساني الذي تقدمه “مستشفى بيلاروما” ومساهمتهم في دعم المشاريع الخيرية والمبادرات المجتمعية التي تطلقها “الإحسان”، مثمناً تفاعلهم الإيجابي في تقديم الخدمات والمساعدات للأسر المتعففة التي تكفلهم جمعية الإحسان الخيرية.
ثم قامت سفيرة الأمل رود عبد القادر بجولة في أنحاء الجمعية ومركز الاحسان الطبي حيث اطلعت على الخدمات والمساعدات التي تقدمها الجمعية للمحتاجين.

وقدم مستشفى “بيلاروما” مساهمة إنسانية لدعم مشروع “الحملة الصيفية” التي أطلقتها جمعية الإحسان الخيرية بهدف مساعدة الأسر المتعففة بما يقيهم حر الصيف وما يؤمن لهم وقاية من درجات الحرارة المرتفعة.. تعزيزاً لدور مستشفى بيلاروما في الخدمة المجتمعية، والشراكة الحقيقية والفاعلة التي تهدف إلى الاهتمام بالأسر المحتاجة وتقديم الرعاية لهم.

وبهذه المناسبة صرحت سفيرة الأمل رود عيد القادر: ” إن ما نفعله اليوم هو جزء من رد الجميل لهذا البلد المعطاء الذي أعطى الكثير لنا ولكل شعوب العالم بداية من المغفور له الشيخ زايد القائد المؤسس الذي أسس دعائم العمل الخيري والإنساني وقدم الكثير لوطنه ولشعبه وللعالم، واليوم يتابع صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أعمال الخير والعطاء ليس في الإمارات فحسب بل في جميع أنحاء العالم”.

وأضافت رود: يسعدنا في مستشفى بيلاروما أن نمديد العون دائما وأن نزرع الأمل والبسمة في قلوب الناس وأن نضيف على حياتهم السعادة في بلد السعادة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً