انخفاض نسبة الحوادث المرورية إلى 34% في الشارقة

انخفاض نسبة الحوادث المرورية إلى 34% في الشارقة

كشف مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة الشارقة المقدم محمد علاي النقبي، أن مؤشر الحوادث المرورية انخفض بنسبة 34% خلال النصف الأول من العام الجاري مقارنةً مع…

alt


كشف مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة الشارقة المقدم محمد علاي النقبي، أن مؤشر الحوادث المرورية انخفض بنسبة 34% خلال النصف الأول من العام الجاري مقارنةً مع الفترة نفسها من العام الماضي، بما يصب فى الهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية الإماراتية فى جعل الطرق أكثر أماناً، ويتوافق مع الجهود الكبيرة للقيادة العامة لشرطة الشارقة لحفظ الأرواح والممتلكات.

وقال المقدم محمد علاي النقبي: “من أهم أسباب الحوادث في عام 2017 هو الانحراف المفاجئ، إذ بلغ عددها66 حادثاً، بينما سجل 34 حادثاً في النصف الأول من العام 2018، بمعدل انخفاض نسبي ملحوظ، إلى جانب انخفاض عام في نسب ومؤشرات الحوادث البسيطة والمتوسطة والبليغة”.

جاء ذلك خلال الملتقى الإعلامي الذي نظمته إدارة المرور والدوريات بالتعاون مع إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الشارقة، تحت شعار “كلنا شركاء فى السلامة المرورية”، فى إطار المبادرة الإستراتيجية الهادفة لتعزيز التواصل والتنسيق مع وسائل الإعلام المختلفة.

وأوضح المقدم النقبي أن الالتزام بتطبيق قانون السير والمرور الاتحادي كان له الدور الأكبر في تحقيق مؤشرات إيجابية بالنسبة لخفض أعداد وفيات الحوادث بالإمارة، مشيراً إلى أن رؤية شرطة الشارقة، تتمثل في خفض وفيات الحوادث بما نسبته 3 لكل مائة ألف من السكان، مؤكداً أهمية دور وسائل الإعلام فى المساهمة فى خفض نسبة الحوادث المرورية بنشر البرامج التوعوية المباشرة عبر قنواتها المختلفة.

وأضاف: “خلال النصف الأول من العام الجاري 2018 نفذت إدارة المرور 7 حملات مرورية توعوية لكافة فئات المجتمع بمختلف اللغات، بالتعاون مع 32 جهة خارجية، استفاد منها 144.766 ألف شخصاً، كما نظمت الإدارة 168 حدثاً، و11 حملة ضبط مروري لضبط أمن الطرق والحفاظ على سلامة مستخدمي الطريق”.

ونوه المقدم النقبي بأن قسم الإنقاذ بإدارة المرور والدوريات، انتقل إلى 154 حادثاً برياً، و21 حادثاً بحرياً، وتعامل معها وفق أفضل النظم المرورية، مشيراً إلى استحداث نقطة إنقاذ بري في مركز صحارى لدعم مبادرة “اعبر بأمان” لخفض عدد حوادث الدهس التى وصلت نسبة انخفاضها إلى نحو 30% على الطرق التى شهدت العديد من الحوادث المؤسفة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً