النمسا مستعدة لحماية حدودها بعد الاتفاق الألماني على ترحيل المهاجرين

النمسا مستعدة لحماية حدودها بعد الاتفاق الألماني على ترحيل المهاجرين

أعلنت الحكومة النمساوية، اليوم الثلاثاء، استعدادها لاتخاذ اجراءات لحماية حدودها، بعد إعلان جارتها ألمانيا فرض قيود على دخول مهاجرين في إطار اتفاق لانقاذ الائتلاف الحكومي في برلين من…

مهاجرون يحاولون العبور إلى ألمانيا من النمسا (أرشيف)


أعلنت الحكومة النمساوية، اليوم الثلاثاء، استعدادها لاتخاذ اجراءات لحماية حدودها، بعد إعلان جارتها ألمانيا فرض قيود على دخول مهاجرين في إطار اتفاق لانقاذ الائتلاف الحكومي في برلين من الانهيار.

وأوضحت الحكومة النمساوية في بيان، أنه “إذا أقرت الحكومة الألمانية الاتفاق الذي تم التوصل إليه في وقت متأخر من ليل الإثنين “سنكون مضطرين لاتخاذ إجراءات لتفادي أي ضرر للنمسا وشعبها”.

وتابع البيان أن البلاد “مستعدة لاتخاذ إجراءات لحماية حدودنا” وخاصة مع إيطاليا وسلوفينيا.

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ووزير داخليتها هورست زيهوفر، أعلنا مساء الإثنين أنهما توصلا إلى اتفاق على سياسة للحد من الهجرة غير الشرعية، في خطوة لإنقاذ الائتلاف الحكومي الهش الذي كاد يسقط مساء الأحد بإعلان الوزير عزمه الاستقالة، بسبب خلاف حاد بينه وبين المستشارة حول هذه المسألة.

وينص الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين المستشارة ووزير الداخلية على أن أي مهاجر غير شرعي يصل إلى ألمانيا بعد أن يسجل دخوله في دولة أخرى من الاتحاد الأوروبي، يُنقل إلى “مركز عبور” على الحدود مع النمسا، بدل نقله إلى مراكز إيواء موزعة في سائر أنحاء ألمانيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً