منظمة حقوقية: زيهوفر يحول ألمانيا إلى دولة تُرحل اللاجئين

منظمة حقوقية: زيهوفر يحول ألمانيا إلى دولة تُرحل اللاجئين

أعلنت منظمة، برو أزول، الألمانية المعنية بالدفاع عن حقوق اللاجئين أن “الخطة الرئيسة للهجرة” المقترحة من جانب وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، تهدف بصفة خاصة إلى تحويل ألمانيا…

وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر(أرشيف)


أعلنت منظمة، برو أزول، الألمانية المعنية بالدفاع عن حقوق اللاجئين أن “الخطة الرئيسة للهجرة” المقترحة من جانب وزير الداخلية الألماني، هورست زيهوفر، تهدف بصفة خاصة إلى تحويل ألمانيا إلى دولة ترحيل للاجئين.

وقال المدير التنفيذي للمنظمةن جونتر بوركارت ،اليوم الإثنين، لوكالة الأنباء الألمانية، د.ب.أ: “زيهوفر يقوم بتحويل ألمانيا من دولة استقبال إلى دولة ترحيل”.

وحذر من خطر إصدار قرارات خاطئة بالنسبة لطالبي اللجوء إذا تم اتخاذ قرار بشأن وضعية حماية الأشخاص الذين ليس لديهم مستندات هوية في إطار “إجراءات معجلة”، مثلما هو منصوص في الخطة.

وأرجع ذلك إلى أنه لا يمكن فحص أسباب اللجوء لهؤلاء الأشخاص وتقييمها بشكل كافي في هذه الإجراءات القصيرة.

وانتقدت المنظمة أيضاً مقترح إرجاء دفع المساعدات الاجتماعية لطالبي اللجوء.

يشار إلى أن طالبي اللجوء الذين لا يكسبون قوت معيشتهم بأنفسهم يحصلون على نفس المساعدات الاجتماعية مثل السكان المحليين بألمانيا بعد إتمامهم 15 شهراً في ألمانيا.

ويسعى زيهوفر إلى عدم منح اللاجئين مستقبلاً أية مساعدات اجتماعية طوال ثلاثة أعوام، بحيث لا يحصلون سوى على المساعدات المادية والعينية المنخفضة المخصصة لطالبي اللجوء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً