العراق: فرز الأصوات يدوياً الثلاثاء

العراق: فرز الأصوات يدوياً الثلاثاء

أعلن الناطق الرسمي للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق القاضي ليث جبر حمزة، اليوم الإثنين، إتمام مجلس المفوضين لكافه الإجراءات المتعلقة بالعد والفرز اليدوي، وأصدر النظام والإجراءات…

انتخابات في العراق (أرشيف)


أعلن الناطق الرسمي للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق القاضي ليث جبر حمزة، اليوم الإثنين، إتمام مجلس المفوضين لكافه الإجراءات المتعلقة بالعد والفرز اليدوي، وأصدر النظام والإجراءات الواجب اتباعها أثناء عمليه العد والفرز اليدوي في المراكز والمحطات الانتخابية.

ومن المقرر أن تنطلق في محافظة كركوك غداً الثلاثاء، أولى جولات إعادة عمليات الفرز اليدوي الجزئي في المحطات الانتخابية، التي سجلت عليها شكاوى واعتراضات من قبل الكيانات السياسية لحدوث شبهات تزوير وتلاعب بأصوات الناخبين في صناديق الاقتراع خلال الانتخابات العامة البرلمانية، التي جرت في العراق في 12 مايو (أيار) الماضي.

وستجري عملية إعادة الفرز بحضور أعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من القضاة المنتدبين البالغ عددهم 9، والذين تم اختيارهم من قبل المحكمة الاتحادية العليا في العراق وضمن المكتب الانتخابي لكل من محافظات كركوك والسليمانية وأربيل ودهوك ونينوى وصلاح الدين والأنبار بصورة متتالية، وابتداء من محافظة كركوك غداً الثلاثاء.

وبحسب إجراءات مفوضية القضاة المنتدبون، فإن عملية العد والفرز اليدوي ستجرى بصورة كاملة لمكاتب انتخابات الخارج لكل من إيران وتركيا وبريطانيا ولبنان والأردن والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، واتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل المفوضية والجهات ذات العلاقة لنقل صناديق الاقتراع إلى بغداد.

وبحسب مصادر عراقية، فإن عملية إعادة العد والفرز اليدوي تشمل 1800 محطة انتخابية من أصل نحو 50 ألف محطة في أرجاء البلاد.

وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات للقضاة المنتدبين أن المهمة المكلف بها مجلس المفوضين من القضاة المنتدبين بموجب التعديل الثالث لقانون الانتخابات تتضمن إعادة العد والفرز اليدوي وفق سياقات قانونية رسمتها القوانين والأنظمة النافذة الخاصة بالانتخابات، إضافة إلى الإجراءات التي وردت في قرار المحكمة الاتحادية العليا بإعادة النظر بجميع الطعون والشكاوي المقدمة إلى مجلس المفوضين.

وتعهدت مفوضية الانتخابات بأن تتم عملية العد والفرز اليدوي الجزئي بحضور مراقبي الأمم المتحدة وممثلي سفارات الدول الأجنبية ووكلاء الأحزاب السياسية والمراقبين الدوليين والمحليين والإعلاميين وتتولى وزارتا الدفاع والداخلية تأمين عملية العد والفرز اليدوي بصورة كاملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً