“الداخلية الإماراتية” تطلق باقة خدمات لطلبة الثانوية العامة

“الداخلية الإماراتية” تطلق باقة خدمات لطلبة الثانوية العامة

أطلقت وزارة الداخلية الإماراتية، اليوم الإثنين، باقة “خدمات الطلبة” الموجهة إلى طلبة الثانوية العامة والتي تتضمن خدمة إصدار شهادة بحث الحالة الجنائية، وخدمة إنشاء رمز مروري، من خلال إدارات ترخيص…

alt


أطلقت وزارة الداخلية الإماراتية، اليوم الإثنين، باقة “خدمات الطلبة” الموجهة إلى طلبة الثانوية العامة والتي تتضمن خدمة إصدار شهادة بحث الحالة الجنائية، وخدمة إنشاء رمز مروري، من خلال إدارات ترخيص الآليات والسائقين بالقيادات العامة للشرطة والإدارة العامة للشرطة الجنائية الاتحادية، والإدارة العامة لترخيص الآليات والسائقين الاتحادية بالوزارة.

وقال الأمين العام لمكتب وزير الداخلية بالإنابة العميد محمد حميد دلموج الظاهري، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إن “إطلاق هذه الباقة يأتي في إطار حرص وزارة الداخلية وبتوجيهات من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، لتحقيق توجهات الحكومية الاتحادية في تطوير الخدمات الحكومية وتعزيز السعادة وجودة الحياة بدولة الإمارات”.

طلاب الثانوية
وأضاف أن “إطلاق باقة خدمات تستهدف طلاب الثانوية العامة من أبنائنا المواطنين يأتي في إطار التعاون والتنسيق المستمر مع شركائها الإستراتيجيين وهم وزارة التربية والتعليم، والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، وهيئة الطرق والمواصلات بدبي”.

وأكد أن وزارة الداخلية تحرص دائماً على تطوير خدماتها لمتعامليها تحقيقاً لتوجهات الحكومية الاتحادية في تطوير الخدمات الحكومية، وتعزيز الشراكات الإستراتيجية بين مختلف الوزارات الاتحادية، والجهات الحكومية المحلية لرفع نسبة سعادة المتعاملين وجودة الحياة في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال مدير إدارة إسعاد المتعاملين بوزارة الداخلية العقيد ناصر خادم الكعبي، إن “باقة خدمات الطلبة التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين تستهدف في مرحلتها الأولى الطلبة المواطنين (ذكور- آناث) وتتضمن خدمتين من الخدمات الضرورية التي يحتاجها طلبة الثانوية العامة بعد انتهاء المرحلة الدراسية”.

أهداف الباقة
وأشار إلى أن”الباقة تحقق عدة أهداف منها: تحقيق توجهات حكومتنا في تطوير الخدمات الحكومية الذكية، وتعزيز السعادة وجودة الحياة في مجتمع دولة الإمارات، وتوفير أفضل تجربة للمتعامل من خلال تقليص رحلته لإنجاز معاملاته، وتسهيل إجراءات الحصول على خدمات الباقة وتوفير الجهد والوقت على الطلبة في الحصول على خدمة إصدار شهادة بحث الحالة الجنائية، وإنشاء الرمز المروري كإجراء أساسي يُمكن الطالب من الحصول خدمات المرور والترخيص المختلفة مثل خدمة إصدار رخصة قيادة بموجب فحص وغيرها من الخدمات المرورية وفقاً لقانون المرور الاتحادي”.

بطاقة تهنئة
وذكر أن “هذه الباقة تعد بمثابة بطاقة تهنئة من وزارة الداخلية لطلبة الثانوية العامة حيث تمكنهم من الحصول على بعض الخدمات الرئيسة لهم بطريقة مبتكرة وذكية وسهلة لتقديمها للجهات الحكومية والجامعات”، لافتاً إلى أنه تم تصميم الباقة وإنشاء إيقونتها في الموقع الإلكتروني لوزارة الداخلية، حيث تم التنسيق مع شركاء الوزارة في هذه الباقة للاستفادة من بيانات طلبة الثانوية العامة المسجلة في وزارة التربية والتعليم والهيئة الاتحادية للهوية والجنسية في إنشاء رمز مروري لكل طلبة الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي من خلال إدارات ترخيص الآليات والسائقين بالقيادات الشرطية وهيئة الطرق والمواصلات بدبي.

وأشار إلى أنه تم إرسال رسالة نصية من وزارة الداخلية للطلبة تهنئهم بانتهاء العام الدراسي وتعلمهم بإنشاء الرمز المروري لهم ضمن باقة الطلبة وإرشادهم لاستكمال الحصول على باقي خدمات الباقة وإصدار شهادة بحث الحالة الجنائية من خلال زيارة الموقع الالكتروني الرسمي لوزارة الداخلية، http://www.moi.gov.ae أو زيارة التطبيق الذكي للوزارة “MOI” والتقديم على خدمة إصدار بحث الحالة الجنائية والحصول عليها بطريقة الكترونية وذكية.

رسوم الخدمات
وقال إن “إنشاء رمز مروري ليس عليه أية رسوم خدمة وقد تم إنشائه تلقائياً للطلبة المتوفرة فيهم شروط الحصول على الرمز المروري وخدمات المرور والترخيص وفقاً لقانون السير والمرور الاتحادي دون حاجة الطالب لمراجعة مراكز سعادة المتعاملين بالوزارة للحصول على الخدمة، أما رسوم الحصول على خدمة إصدار شهادة بحث الحالة الجنائية فهي 53 درهم وتقدم بصورة ذكية حيث يستغرق زمن الحصول على الخدمة من يوم إلى يومين عمل”.

وأكد العقيد الكعبي أن وزارة الداخلية بمختلف قطاعاتها تحرص على تطوير خدماتها وتقديمها بصورة متميزة لمتعامليها، بناء على توجيهات القيادة الشرطية واهتمامها بتعزيز رضا المتعاملين وسعادتهم بما يحقق رفاهية المجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً