1118 طالب دراسات عليا بجامعة الإمارات 50 % منهم مواطنون

1118 طالب دراسات عليا بجامعة الإمارات 50 % منهم مواطنون


عود الحزم

المصدر: Ⅶ العين – داوود محمد التاريخ: 02 يوليو 2018 بلغ عدد الطلبة المسجلين في برامج الدراسات العليا في جامعة الإمارات 1118 طالباً وطالبة في الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2017/‏…

بلغ عدد الطلبة المسجلين في برامج الدراسات العليا في جامعة الإمارات 1118 طالباً وطالبة في الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2017/‏ 2018، ما يعد ارتفاعاً بنسبة 53% مقارنة بالسنوات الخمس الماضية، بينما تبلغ نسبة الطلبة الإماراتيين 50% من إجمالي عدد الطلبة المسجلين، وهناك عدد كبير من الطلبة الدوليين من 46 جنسية أخرى، فيما بلغ عدد طلبة الدكتوراه 254 طالباً وطالبة في 7 كليات مختلفة وقام 135 خريجاً من برامج الدكتوراه بنشر بحوثهم في مجلات علمية محكمة.

وتفصيلاً قال الدكتور محمد عبد الله البيلي مدير جامعة الإمارات إن الجامعة قطعت شوطاً كبيراً في برامج الدراسات العليا في درجتي الماجستير والدكتوراه، والتي وصلت إلى 68 برنامجاً خلال عقد من الزمن، في مشاريع بحثية تلبي تطلعات الخطط الاستراتيجية لحكومتنا الرشيدة لارتياد عالم اقتصاد المعرفة وصناعة جيل المستقبل ومواكبة مشاريع التنمية الوطنية من خلال مشاريع بحثية حيوية تتعلق بالطاقة والمواصلات والصحة والتعليم والمياه والتكنولوجيات وعلوم الفضاء، حيث تقدم للدارسين منحة دراسية كاملة أو جزئية، وتقدم مساعدات في برنامج دكتوراه في الفلسفة في تلك المشاريع، بإعفاء الطلبة المواطنين من الرسوم وذلك وفق الشروط الأكاديمية المعتمدة.

سجل حافل

وأضاف البيلي أن الجامعة تمتلك سجلاً حافلاً في نوعية وعدد برامج الدراسات العليا على مستوى الدولة، حيث تم طرح أول برنامج سنة 1991 وخلال العقد الماضي زادت عدد برامج الدراسات العليا من الماجستير والدكتوراه لتصل إلى 68 برنامجاً في المسارين (المهني والأكاديمي) التي تطرحها كليات الجامعة التسع.

وتهدف البرامج المهنية التي عادة ما تطرح في مدينة العين بالإضافة إلى مدينتي أبوظبي ودبي تلبية لاحتياجات سوق العمل على المستوى المحلي والإقليمي والتي يقدمها كادر أكاديمي متميز على المستوى العالمي وتعزيز ودعم تطوير البرامج تماشياً مع المتطلبات الاستراتيجية واحتياجات قوى العمل التي تتطلبها الدولة.

مشاريع بحثية

وقال: طرحت جامعة الإمارات برنامجاً جديداً للمنح الدراسية لإكمال درجة الدكتوراه (دكتوراه في الفلسفة) للمشاركة في مشاريع بحثية في مجالات: الطاقة المتجددة، والمواصلات، والتعليم، والصحة، والمياه، والتكنولوجيا، والفضاء حيث يمنح الطلبة الملتحقون بدوام كامل فرصة الحصول على منحة دراسية كاملة أو منحة دراسية جزئية أو منح بحثية تقدمها الجامعة أو إحدى المؤسسات الشريكة.

وأضاف أن الجامعة ووفق رؤيتها الاستراتيجية لدعم برامج الدراسات العليا وتشجيع الطلبة على البحث العلمي، تقدم مساعدات مالية عبارة عن إعفاء من الرسوم الدراسية للطلبة الإماراتيين الراغبين في متابعة دراساتهم العليا في الجامعة ويكون البرنامج متاحاً لمجموعتين من الطلبة: المجموعة الأولى الموظفون الإماراتيون الذين يعملون بدوام كامل في جامعة الإمارات، المجموعة الثانية مواطنو دولة الإمارات عموماً.

شروط

وهناك شروط للحصول على المنحة أهمها: أن يكمل الطالب مدة لا تقل عن سنة دراسية واحدة في برنامج الدراسات العليا بحيث لا تقل عدد الساعات المعتمدة عن 12 ساعة خلال تلك السنة وأن يكون الأداء الأكاديمي للطالب جيداً بحيث يكون معدله التراكمي 3.0 أو أعلى وألا يكون الطالب حاصلاً على منحة دراسية من جهة عمله أو أية مؤسسة أخرى.

تطوير نموذج لتوفير طاقة الحوسبة السحابية

طوّر فريق بحثي من جامعة الإمارات نموذجاً جديداً لتوفير الطاقة المستخدمة في الحوسبة السحابية، ويهدف إلى توفير الطاقة من خلال توزيعها في مراكز البيانات، وإنشاء مراكز بيانات خضراء صديقة للبيئة، ويعد هذا النموذج اكتشافاً مهماً، حيث يحفظ حوالي 35% من الطاقة الكهربائية المستهلكة مقارنة بالتقنيات التقليدية، كما يمكن تطبيق هذه التقنية في العديد من مراكز البيانات بالدولة.

وقالت الدكتورة ليلى إسماعيل، من قسم علوم الحاسوب وهندسة البرمجيات بكلية تقنية المعلومات في الجامعة، ومبتكرة هذا النموذج بالتعاون مع جامعة ميريلاند كوليدج بارك الأميركية: «إن تقنية الحوسبة السحابية تتيح سهولة وصول المستخدمين عند الطلب عن بعد باستخدام شبكة الإنترنت إلى مجموعة مشتركة من موارد الحوسبة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً