الأمن العراقي يُفشل استهداف صناديق الاقتراع في كركوك

الأمن العراقي يُفشل استهداف صناديق الاقتراع في كركوك

المصدر: بغداد – عراق أحمد، وكالات التاريخ: 02 يوليو 2018 تمكنت القوات العراقية، أمس، من التصدي لمحاولة استهداف مخازن صناديق الاقتراع في كركوك (250 كيلومتراً شمالي بغداد)، من قبل انتحاري نفذ تفجيره…

تمكنت القوات العراقية، أمس، من التصدي لمحاولة استهداف مخازن صناديق الاقتراع في كركوك (250 كيلومتراً شمالي بغداد)، من قبل انتحاري نفذ تفجيره قبل وصوله للهدف، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة 20 آخرين، في وقت شنت قوات الأمن عملية عسكرية واسعة لمطاردة الخلايا الإرهابية.

وذكرت مصادر أمنية أن انتحارياً يقود سيارة مفخخة فجر نفسه عند بوابة مخازن صناديق الاقتراع الخاصة بالانتخابات العامة البرلمانية، ما أسفر عن سقوط قتيل وإصابة 20 شخصاً في مدينة كركوك. وأضافت المصادر أن المخزن الذي يحوي صناديق الاقتراع لم تلحق به أضرار. وشابت الانتخابات مزاعم تزوير وأعلنت لجنة قضائية، أول من أمس، أن إعادة فرز الأصوات يدوياً، بحسب تفويض من البرلمان والقضاء، سيبدأ غداً الثلاثاء من كركوك.

وذكرت مصادر الشرطة أن السائق فجر المركبة التي كان يستقلها قبل الوصول إلى مدخل المخزن بعد أن فتح أفراد الأمن النار عليه.
وأكد قائد العمليات الخاصة الثانية في جهاز مكافحة الإرهاب معن السعدي، أن أبطال جهاز مكافحة الإرهاب تصدوا بصدورهم لتفجير الانتحاري الذي حاول اقتحام مخازن صناديق الاقتراع والمواد الغذائية في كركوك.

وقال السعدي في بيان، إن «إرهابياً مجرماً يقود مركبة مفخخة حاول اقتحام المخازن لكن وعي وانتباه أبطالنا دفعهم للتصدي إليه ومنعه من اقتحام المخازن، فوضع أبطال مكافحة الإرهاب صدورهم أمام الإرهابي، ما دفعه لتفجير نفسه، وإحداث إصابات لدى قواتنا الأمنية».

وأكد: «مثلما عاهدنا العراق وشعبه وأهالي كركوك بجميع مكوناتهم، سنبقى مدافعين عنهم وحامين لأرواحهم وممتلكاتهم، ولن نسمح بالتفريط بالنجاحات التي تحققت بعد تطبيق خطة فرض القانون في كركوك»، داعياً مواطني كركوك إلى «التعاون والتنسيق والإبلاغ عن المظاهر السلبية».

وخلص السعدي بالتأكيد «إننا واثقون من أن قواتنا ستحطم جميع الرؤوس التي تحاول زعزعة أمن بلدنا، وكركوك بشكل خاص».

عملية واسعة

في غضون ذلك، أعلن قائد قوات عمليات ديالى، مزهر العزاوي انطلاق عملية عسكرية واسعة لمطاردة خلايا داعش والبحث عن قناص في ما يسمى حوض المخيسة شمال شرقي المحافظة، فيما أفاد مصدر مسؤول في إقليم كردستان، بمقتل قيادي كبير في تنظيم داعش، في عملية عسكرية للبيشمركة وقوات التحالف الدولي.

وقال المصدر مسؤول، إن «قوات البيشمركة وقوات التحالف الموجودة بالعراق، بدأت عملية عسكرية مشتركة ضد تنظيم داعش الإرهابي، وتم خلالها ضبط قيادي كبير بالتنظيم». وأضاف المصدر، أن «العملية المشتركة التي بدأت في جبل قراجوخ، قرب مخمور، أدت إلى قتل أعداد كبيرة من عناصر داعش والقبض على القيادي الكبير».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً