«تنظيم الحمدين» يدير شبكة تجسّس في الولايات المتحدة

«تنظيم الحمدين» يدير شبكة تجسّس في الولايات المتحدة

المصدر: عواصم – وكالات التاريخ: 02 يوليو 2018 كشف تقرير أميركي عن أن «تنظيم الحمدين» يدير شبكة تجسس في الولايات المتحدة الأميركية، وكتب الصحافي الأميركي غرانت شتيرن في…

كشف تقرير أميركي عن أن «تنظيم الحمدين» يدير شبكة تجسس في الولايات المتحدة الأميركية، وكتب الصحافي الأميركي غرانت شتيرن في موقع «ذا إيسترن فاكتس» أن محامين يمثلون قطر في دعوى فيديرالية، كشفوا أخيراً روابط العائلة الحاكمة بشبكة تجسس، في محاولة يائسة لإخفاء اتصالات مع المتعاملين معهم، في محاكمة علنية، مشيراً إلى الدعوى القضائية الأخيرة التي أقامتها «Big 3 Basketball League» ضد موظف سابق فاسد تتهم «إم بي إتش» بالعمل مموّلاً للجواسيس القطريين، وقال إن دولة قطر تواجه دعاوى قضائية رفعها مؤيد رفيع المستوى للرئيس الأميركي دونالد ترامب، وتتهم هذه الدعاوى الدوحة بقرصنة ترعاها الدولة، وتقول Big 3 Basketball«League» إن عملاءها غير المسجلين ورطوها في عملية نفوذ سياسي.

ولفت إلى أن مصدراً في نيويورك على معرفة بالدعاوى القضائية يعتقد أن الكشف العلني لهذه التسجيلات يمكن أن يكشف تفاصيل أساسية تتعلق بدور العائلة الحاكمة القطرية في ملف ترامب وروسيا. وأشار إلى أن دعويين قضائيتين في محكمتين فيديراليتين ربطتا بين حلقات تجسس قطرية معروفة في نيويورك ولوس أنجلوس كان يشرف عليهما عضو رفيع المستوى في العائلة الحاكمة، هو محمد بن حمد آل ثاني المعروف بـ«إم بي إتش» الشقيق الأصغر لتميم بن حمد آل ثاني، موضحاً أن «إم بي إتش» هو الذي أدار الصفقة الفاسدة للفوز باستضافة كأس العالم لكرة القدم لعام 2022 الذي أدى في نهاية المطاف إلى فضيحة واسعة في «فيفا»، وإعفاء مسؤولين كبار في هذه الهيئة من مسؤولياتهم.

وأسهم الضابط السابق في الاستخبارات الخارجية البريطانية «إم إي-6» كريستوفر ستيل بمعلومات أساسية في التحقيق الذي يجريه مكتب التحقيقات الفيديرالي «إف بي آي» في فضيحة كرة القدم.

عبودية معاصرة

وأوضح الكاتب أن «إم بي إتش» يرأس الآن اللجنة العليا للتسليم والتراث المسؤولة عن الإنفاق الواسع على البنى التحتية لتكييف قطر مع كأس العالم، وهي اللجنة ذاتها المسؤولة عن بناء الملاعب التي تصفها صحيفة «غارديان» البريطانية بـ«العبودية المعاصرة» التي أودت بـ1200 شخص في سبع سنوات.

وأضاف أن الدعوى القضائية الأخيرة التي أقامتها «Big 3 Basketball League» ضد موظف سابق فاسد تتهم «إم بي إتش» بالعمل على تمويل جواسيس القطريين. وحاول عملاء مثل أحمد الرميحي وشريكه أيمن سابي، الذي يتخذ ميامي مقراً له، استخدام العلاقات التجارية السابقة مع شريكه في الرابطة ستيف بانون للوصول إلى هذا المستشار البارز السابق في البيت الأبيض. لكن «Big 3 Basketball League» تقول إنها علمت أن سبب فشل الرميحي في استكمال المدفوعات الاستثمارية القطرية هو أن «إم بي إتش» قرر أنها كانت عملية تجسس غير فعالة.

مكافأة فلين

وأشار إلى أن أحمد الرميحي تصدر عناوين الصحف الشهر الماضي عندما تباهى بمكافأة مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين، وفق ما جاء في شهادة تحت القسم رفعها المحامي المتدرب في جامعة هارفارد الذي شارك في ملكية الرابطة مع مغني الراب الشهير آيس كيوب. وأضاف أنه تأكد جزئياً من مزاعم الرميحي عندما عثر على فيديو يظهر فيه القطري يدخل إلى مصاعد بهو برج ترامب مع مايكل كوهين محامي ترامب في 12 ديسمبر2016، عندما كان لا يزال مسؤولاً عن الخطوط الجوية القطرية، ومسؤولاً عن قسم من الصندوق السيادي لثروة قطر. وزار السفير الروسي السابق سيرغي كيسلياك برج ترامب في اليوم نفسه استناداً إلى تقرير اللجنة الفرعية للاستخبارات في مجلس النواب.

الثني: قطر تسعى لبث الفوضى والخراب في ليبيا

قال رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبد الله الثني إن حكومته تهدف إلى تحقيق الاستقرار وإعادة الأمن وتأمين الحياة الكريمة لجميع المواطنين في ربوع البلاد بلا تمييز، مشدداً على دعمها لجهود الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر في حربه ضد التنظيمات الإرهابية، مشيراً إلى أن هناك دولاً، وفي مقدمتها قطر، تسعى لإحداث الخراب وإشاعة الفوضى في ليبيا بدعم التنظيمات المتطرفة.

وحذر الثني، في حوار بثه موقع العين الإخبارية، من محاولات بعض الدول لإثارة الفوضى في البلاد، قائلاً: «هناك دول لا تريد استقرار ليبيا كتركيا وقطر اللتين تسعيان إلى تمكين التنظيمات الإرهابية من حكم ليبيا؛ لأنهما في الانتخابات ليست لديهما حظوة، فبعد انتخابات 2014 المجموعات المتطرفة قامت بتدمير المطار وتشكيل ما يسمى بحكومة الإنقاذ التي ترأسها عمر الحاسي، ومن بعده خليفة الغويل». بنغازي – وكالات

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً