“رجيم الفواكه”.. أفضل طريقة لخسارة الوزن الزائد

“رجيم الفواكه”.. أفضل طريقة لخسارة الوزن الزائد


عود الحزم

رجيم الفواكه من أكثر الانظمة الغذائية فعالية لإنقاص الوزن فهو يعمل على خسارة الوزن بشكل كبير ومفيد في نفس الوفت فلا يضر بجسم الشخصكما أن غالبية ثمار الأشجار قليلة الدهون…

رجيم الفواكه من أكثر الانظمة الغذائية فعالية لإنقاص الوزن فهو يعمل على خسارة الوزن بشكل كبير ومفيد في نفس الوفت فلا يضر بجسم الشخص

كما أن غالبية ثمار الأشجار قليلة الدهون والسعرات الحرارية مُقارنة بالحلويات، وبالتالي هي تساعد في خسارة الوزن”.

وعن اتهام فاكهة الموز بأنها تزيد الوزن، فهو لا يضر الشخص الذي يريد التقليل من وزنه لاحتواء الموز على الألياف الغذائيَّة والفيتامينات والمعادن والمواد المضادة للتأكسد، وهي تمنح متناولها شعورًا بالشبع.

فإذا تناول المرء وجبة تحتوي على 150 جرامًا من الدجاج و300 جرام من البطاطس و20 جرامًا من الزبدة و30 جرامًا من الجبن، فإنَّ السعرات الحرارية المكتسبة من هذه الوجبة تساوي 790 سعرة.

لكن، في حال إدخال ثمار الأشجار إلى مكوِّنات الوجبة عينها، وفق الآتي: 130 جرامًا من الدجاج و200 جرام من البطاطس و5 جرامات من الزبدة و80 جرامًا من البروكولي و45 جرامًا من التفَّاح و40 جرامًا من الفراولة، فإنَّ السعرات الحرارية المكتسبة من هذه الوجبة ستنقص.

إذ ستبلغ حينئذ 500 سعرة. إذًا، مع إدخال الثمار إلى الوجبة، استطعنا التخلُّص من 290 سعرة حرارية، علمًا بأن المثال المذكور يساهم في خسارة ربع كيلوجرام بالأسبوع، عند اتباعه يوميًّا.

ويجب التنويع في صنوف الثمار المستهلكة، كما معرفة أن كلَّ حبة من هذه الأخيرة توازي نصف كوب من العصير.

ولذا، يُفضَّل تناول الثمرة كاملة وليس عصيرها، لئلا نفقد الألياف المتوافرة في اللبِّ الذي يُنزع عند عصر الثمرة، علمًا بأنه يجب تناول 5 حصص من الفواكه والخضر يوميًّا (حبتان من الثمار و3 حبات (أو ما يوازيها) من الخضر) للشعور بالشبع.

ملاحظة:

يجب تجنُّب الفواكه المجفَّفة، لأنها تحوي نسبة من السكَّر أعلى من الثمار الطبيعية، وقد يُضاف إليها الشوكولاتة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً