«التربية»: انتهاء العام الدراسي في الخامس من يوليو المقبل

«التربية»: انتهاء العام الدراسي في الخامس من يوليو المقبل


عود الحزم

«التربية» أتاحت للمتغيبين عن الامتحانات الحضور بعد الاختبارات لضمان إعدادهم جيداً. من المصدر أكدت وزارة التربية والتعليم انتهاء الدوام المدرسي مع آخر اختبار سيقدمه الطلبة…

أكدت وزارة التربية والتعليم انتهاء الدوام المدرسي مع آخر اختبار سيقدمه الطلبة اليوم، مشيرة إلى أن الفترة التي تلي الامتحانات حتى الخامس من يوليو المقبل تعد فرصة للراغبين في تعزيز مهاراتهم وصقلها من خلال التواجد في المدرسة بعد انتهاء الاختبارات بهدف ترسيخ المسؤولية المجتمعية والوطنية عبر حزمة من اﻷنشطة الهادفة.

وأفادت الوزارة بأنه بإمكان الطلبة المتغيبين بعذر عن أداء الامتحانات الحضور بعد الانتهاء من الاختبارات لضمان إعدادهم جيداً، حيث يستطيع من واجه صعوبات مسبقة الحضور والحصول على جلسات معرفية قيمة لتهيئتهم بحيث يكونون جاهزين لاختبارات الإعادة.

ويفيد التقويم المدرسي بأن العام الدراسي الجاري ينتهي دوام الطلبة فيه الخامس من يوليو المقبل، فيما ينتهي دوام المعلمين في 12 من الشهر نفسه.

وكان وكيل الوزارة المساعد لشؤون التقويم والمناهج، الدكتور حمد اليحيائي، قال إن الفترة التي تلي امتحانات نهاية العام الدراسي الجاري حتى الخامس من يوليو المقبل هي حق للطالب لنهل العلم والمعرفة في هذه المساحة الزمنية، إذ قد يحتاج إلى دعم أو مراجعة في مادة معينة، أو يعمل على تنفيذ مشروع، أو يشارك في برنامج «سفراؤنا»، ومن ثم فإن هذه الفترة تعد الأفضل لذلك، لأنه يكون قد انتهى من الضغط الذي عاشه طوال فترة الدراسة.

وأضاف: «من الضروري أن نصل إلى مرحلة أن يتم إجراء الامتحان في بداية العام الدراسي، ثم بعد ذلك تتم معالجة الضعف والتراكمات، بناء على نتيجة هذا الامتحان خلال العام الدراسي حتى نهايته، كذلك يجب أن يُجرى الامتحان قبل شهر من نهاية العام الدراسي، وفعلياً طبقت الوزارة نظام الامتحان المتقدم في المجموعة (ب)، حتى تؤكد أن قياس مستوى الطالب للتعلم وليس للحكم عليه».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً