«أصدقاء السكري» تعزّز وعي المجتمع بـ «وقاية وتعايش»

«أصدقاء السكري» تعزّز وعي المجتمع بـ «وقاية وتعايش»

بهدف التوعية بأسباب «السكري» وطرق الوقاية منه الحملة تشمل تقديم فحوص مجانية للجمهور. أرشيفية أطلقت جمعية أصدقاء السكري في إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، …

بهدف التوعية بأسباب «السكري» وطرق الوقاية منه

أطلقت جمعية أصدقاء السكري في إدارة التثقيف الصحي بالمجلس الأعلى لشؤون الأسرة في الشارقة، حملة «وقاية وتعايش» بهدف تعزيز وعي المجتمع حول مرض السكري وأسبابه وطرق الوقاية منه والتعايش معه، والتشجيع على تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة البدنية.

«أصدقاء السكري»

تعتمد في عملها

على جهود مجموعة

كبيرة من المتطوعين.

وبدأت مراسم الحملة التي تستمر حتى شهر أغسطس المقبل وتقام فعالياتها في عدد من المراكز التجارية والجمعيات التعاونية والأماكن العامة، أمس، في «ميغا مول الشارقة».

وقالت رئيس جمعية أصدقاء السكري خولة الحاج، إن إطلاق «وقاية وتعايش» ينطلق من حرص الجمعية وسعيها الحثيث لتعزيز الرعاية الصحية في المجتمع وتوفير بيئة داعمة للصحة تمكن المواطنين والمقيمين من تبني أنماط حياتية إيجابية مؤدية إلى تعزيز الصحة، مضيفة أن هذه الحملة تُعدُّ من أبرز الفعاليات السنوية التي تنظمها الجمعية، وتهدف من خلالها إلى توعية الجمهور حول مرض السكري وأسبابه وأعراضه وكيفية الحد من انتشاره وتقديم الفحوص المجانية.

من جهتها، أكدت مديرة إدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، إيمان راشد سيف، حرص إدارة التثقيف الصحي على إطلاق المبادرات والحملات والبرامج التثقيفية التي تعنى برفع مستوى الوعي الصحي في المجتمع، ودعم ومساندة المرضى والتشجيع على تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة البدنية تحقيقاً للأهداف التي أنشئت لأجلها الإدارة وفقاً لرؤى وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة. وتعمل جمعية أصدقاء السكري التي تأسست عام 2008 على توعية وتثقيف المجتمع بطرق الوقاية والتعايش مع مرض السكري من النوعين الأول والثاني، بالإضافة إلى دعم مرضى السكري وهي تعتمد في عملها على جهود مجموعة كبيرة من المتطوعين من مختلف القطاعات الطبية في الدولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً