39 مرشحاً يجتازون اختبارات «الإمارات للفضاء»

39 مرشحاً يجتازون اختبارات «الإمارات للفضاء»

في إطار الاستعدادات لإرسال أول رائد فضاء إماراتي في مهمة إلى محطة الفضاء الدولية في إبريل 2019، أعلن مركز محمد بن راشد للفضاء، عن اجتياز 39 مرشحاً للاختبارات الجسدية والنفسية…

emaratyah

في إطار الاستعدادات لإرسال أول رائد فضاء إماراتي في مهمة إلى محطة الفضاء الدولية في إبريل 2019، أعلن مركز محمد بن راشد للفضاء، عن اجتياز 39 مرشحاً للاختبارات الجسدية والنفسية من بين 95 مرشحاً تأهلوا للقائمة الأولى من برنامج الإمارات لرواد الفضاء الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ضمن برنامج الإمارات الوطني للفضاء الذي يهدف إلى تدريب وإعداد فريق من رواد الفضاء الإماراتيين وإرسالهم إلى الفضاء للقيام بمهام علمية مختلفة.
وقد تأهل المرشحون التسعة والثلاثون إلى مرحلة المقابلات الأولية من عملية التقييم التي أجريت مؤخراً، وتضمّنت اختبارات مكثّفة ومقابلات شخصية أجرتها لجنة الاختيار الأولية ضمّت مختصين مؤهلين من مركز محمد بن راشد للفضاء ووفق معايير علمية وتقنية محددة، وشملت الاختبارات على اختبار الذكاء، واختبار القدرات، واختبار القدرة العصبية، واختبار الشخصية، واختبار الذاكرة العاملة، بعد ذلك انتقل المرشحون إلى المقابلات الفردية لتقييم شخصية المرشحين من مختلف الجوانب الذهنية والنفسية للتأكد من تحملهم الظروف القاسية وغير المعتادة في الفضاء الخارجي.
وقال يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء: «يعمل مركز محمد بن راشد للفضاء وفق توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم؛ حيث وجّه سموه بضرورة بناء قدرات وإعداد كوادر وطنية في مجال علوم الفضاء للارتقاء إلى مستويات عالمية في هذا القطاع الاستراتيجي، ويترجم برنامج الإمارات لرواد الفضاء جهود مركز محمد بن راشد للفضاء في دعم السياسة الوطنية لقطاع الفضاء والمساهمة في تعزيز مكانة دولة الإمارات بين الدول الرائدة في مجال الفضاء، نحن فخورون بالكفاءات الوطنية التي تقدّمت لهذا البرنامج الطموح وسعداء بإصرارهم على الوصول لأعلى المستويات».
وتابع الشيباني: «ستكون المرحلة المقبلة حاسمة لاختيار الدفعة الأولى من رواد الفضاء الإماراتيين الذين سيشاركون في مهمات علمية استكشافية في الفضاء؛ حيث ستبدأ المقابلات النهائية في الثالث من يوليو الجاري».
وقال سالم حميد المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية ومدير برنامج الإمارات لرواد الفضاء في مركز محمد بن راشد للفضاء: «عملت لجنة المقابلات الأولية لبرنامج الإمارات لرواد الفضاء بشكل مكثّف في هذه المرحلة مع التسعة والثلاثين مرشحاً، واتخذت اللجنة قراراتها بناء على استراتيجيات اختيار متكاملة اعتمدت على تقييم كافة الاختبارات وليس فقط المقابلات الفردية بهدف تحديد الأكثر كفاءة من الكوادر الإماراتية، لينتقلوا إلى المرحلة القادمة».
سيخضع المتأهلون من التسعة والثلاثين لمرحلة التقييم النهائية، تشمل مقابلات مع فريق من خبراء مركز محمد بن راشد للفضاء، وعدد من الخبراء العالميين من وكالات فضاء دولية ويخضع خلالها المرشحون لتقييم شامل وفق معايير عالمية.
يشار إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة، مُمثَّلة في مركز محمد بن راشد للفضاء، ودولة روسيا الاتحادية، مُمثَّلة في وكالة الفضاء الروسية «روسكوسموس»، وقعتا اتفاقية تعاون لإرسال أول رائد فضاء إماراتي للمشاركة في الأبحاث العلمية ضمن بعثة فضاء روسية إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة «سويوز إم إس» الفضائية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً