50 فعالية يحتضنها “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20

50 فعالية يحتضنها “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20


عود الحزم

تستعد محافظة جدة لانطلاق فعاليات مهرجان “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20 ، و الذي يعد أكبر حدث سياحي تشهده عروس البحر الأحمر سنوياً، و ذلك عبر 50 فعالية منوعة…

تستعد محافظة جدة لانطلاق فعاليات مهرجان “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20 ، و الذي يعد أكبر حدث سياحي تشهده عروس البحر الأحمر سنوياً، و ذلك عبر 50 فعالية منوعة.

50 فعالية يحتضنها “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20

تنطلق بمحافظة جدة غدٍ الاثنين فعاليات مهرجان “صيف جدة 39” في نسخته الـ 20 ، و ذلك عبر 50 فعالية و نشاط ثقافي و ترفيهي و عروض مسرحية و فنون شعبية، و تسوق و فعاليات رياضية، و أمسيات شعرية، و ذلك بمركز الرد سي مول، بتنظيمٍ من غرفة جدة، و بمشاركة 10 مراكز تجارية كبرى وسط تنافس على 500 جائزة بقيمة مليون ريال و سحوبات على جوائز مختلفة، فيما تضع تضع 70 مدينة ترفيهية بجدة بصمتها في المنافسة في أكبر حدث سياحي تشهده جدة سنوياً، و تقديم المنتج السعودي في أبهى صورة.

وحول ذلك أفاد نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بجدة، مازن بن محمد بترجي، إلى أن مهرجان “صيف جدة 39” الذي تستمر فعالياته على مدى 30 يوماً يلقى كل الدعم من الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة ومتابعة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، مما يمكّن المهرجان من الظهور بالصورة التي تعكس الإمكانات الرائعة التي تتميز بها محافظة جدة، مشيرا إلى أن تنوع الأجندة و زيادة الفعاليات يسهم في إنعاش سوق الاستثمار السياحي لكون مدينة جدة متميزة بوجود أماكن سياحية مختلفة، و تاريخها العريق، و تراثها الثقافي المتنوع، و رصيدها من النشاط الإنساني في جميع المجالات، كما يجعل السائح يتنقل بين جنباتها و يستمتع بما تزخر به من مقومات سياحية مختلفة.

نجاح مهرجان “صيف جدة”

أكد أمين عام غرفة جدة حسن بن إبراهيم دحلان، أن مهرجان “صيف جدة” تحققت له كل عناصر النجاح بفضل التنوع و التجديد كنقلة نوعية متميزة في الحراك السياحي و الترفيهي في المملكة، مشيراً إلى مراعاة فرق العمل في المهرجان للجودة في الأداء و الكفاءة و الإبداع في تقديم و تنظيم الفعاليات و البرامج المصاحبة للمهرجان الذي تتنافس على تقديمها أكثر من 50 جهة حكومية و أهلية في مرافق و منتجعات و أماكن مختلفة بعروس البحر الأحمر.
منوها إلى أن ظهور النسخة الحالية للمهرجان في ثوب متجدد و متنوع يحقق الآمال و التطلعات، لإظهار عروس البحر الأحمر واجهة سياحية أولى في المملكة و منطقة الخليج إذ يستهدف المهرجان جذب العائلات من داخل المملكة و خارجها كمقصد سياحي أول، و نموذج لسياحة مستدامة ذات طابع أصيل و جذاب على مر الأزمنة .

برامج سياحية و فعاليات منوعة

يُذكر بأن رسالة المهرجان تتلخص في استهداف قاطني و زوار محافظة جدة بتقديم باقة من البرامج السياحية المميزة و خلق فرص للمستثمرين بقطاع السياحة، إذ يلعب المهرجان دوراً في خدمة السياحة السعودية، و تقديم المنتج السياحي السعودي في أبهى صوره متسماً بالتنويع و التغيير.

علما بأن الحدث سينطلق وسط توقعات باستقطاب أكثر من مليون زائر يبحثون عن المتعة و الإثارة بين جنبات محافظة جدة التي تتوزع فيها هذه الفعاليات الترفيهية و السياحية و الثقافية و الرياضية و التسويقية و العروض الفلكلورية و الألوان الشعبية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً