6 أسباب تسبّب انفجار إطارات المركبات

6 أسباب تسبّب انفجار إطارات المركبات

المصدر: ■ أبوظبي – ماجدة ملاوي التاريخ: 01 يوليو 2018 قال جمال العامري، الخبير المروري، المدير التنفيذي لجمعية ساعد للحد من الحوادث المرورية، إن 6 عوامل رئيسة تتصدر أسباب حوادث انفجار …

قال جمال العامري، الخبير المروري، المدير التنفيذي لجمعية ساعد للحد من الحوادث المرورية، إن 6 عوامل رئيسة تتصدر أسباب حوادث انفجار إطارات المركبات بالدولة، وبشكل خاص خلال فصل الصيف وموسم السفر بالبر.

وأشار لـ «البيان» إلى أن أول هذه الأسباب، هو وجود أحمال زائدة في المركبة، بشكل لا يتناسب مع نوعية الإطارات، فيما يأتي السبب الثاني في عدم مراعاة معدل ضغط الهواء داخل الإطار، والسبب الثالث هو السرعة العالية التي لا تتوافق مع نوعية الإطار، أما السبب الرابع، فهو معامل الاحتكاك بين الإطار وسطح الأسفلت، الذي لا يتناسب مع درجة الحرارة المرتفعة والسرعة العالية، الأمر الذي يؤدي إلى احتمالية انفجار الإطار.

وذكر العامري أن السبب الخامس يتمثل في الاستخدام السيئ للإطار، بحيث يقود السائق مركبته على أسطح لا تتناسب مع نوعية الإطار، مثل القيادة فوق الرصيف أو تضاريس تؤدي مع مرور الوقت إلى اهتراء الإطار، وعدم صلاحيته للسير.

أما السبب السادس، كما أكد العامري، فهو تلاشي النقوش الموجودة على سطح الإطار، بحيث يصبح أملسَ، وذلك بسبب إهمال السائق وعدم فحص الإطارات بشكل دوري، ما يؤدي إلى تعرض الإطار للانفجار.

حرص

ودعا العامري، السائقين إلى ضرورة الحرص والانتباه على هذه الأمور الرئيسة، بالنسبة للسائقين طوال العام، وبشكل خاص خلال موسم الصيف، وارتفاع درجات الحرارة التي قد تصل إلى 55 درجة مئوية، من خلال مراعاة نوعية الإطارات والأوزان أثناء تحميل الأمتعة على المركبة، إضافة إلى قياس نسبة درجة ضغط الهواء في الإطار، ومعامل الاحتكاك مع الأسفلت.

ووفقاً للدراسات المرورية، التي أكدتها إدارة التنسيق المروري في وزارة الداخلية، فإن الإطارات تعتبر من أجزاء المركبة المسؤولة عن أكثر من 33 ٪ من أمن المركبة ومن بداخلها، ويجب التدقيق عليها قبل السفر لمسافات طويلة، خصوصاً في ظل ارتفاع درجات الحرارة خلال فصل الصيف.

إلى ذلك، كشفت شرطة أبوظبي أن 96 % من الحوادث المرورية سببها القيادة بطيش وتهور، داعية السائقين إلى الالتزام بقواعد السير والمرور، مشيرة إلى أن السرعات العالية على الطرقات، من الأسباب الرئيسة للحوادث المرورية الجسيمة.

نصائح

ودعت شرطة أبوظبي عبر نصائح وإرشادات وجهتها إلى السائقين، عبر موقعها على الإنترنت، إلى ضرورة اتخاذ إجراءات هامة قبل البدء بالرحلة بالمركبة، من خلال إلقاء نظرة حول المركبة، والتأكد من مستوى الإطارات وحالة الطريق مع ربط حزام الأمان، ومن ثم البدء بالتحرك وفق قيادة آمنة، وذلك وفقاً لتعليمات وأنظمة المرور المحددة لقواعد السير.

كما دعت إلى ضرورة الالتزام بالعلامات والشواخص المرورية والخطوط الأرضية، مؤكدة أن على قائد المركبة، وبما أنه العنصر الفعال والمحرك للعملية المرورية، من أن يكون لديه الإحساس بالمسؤولية، لأنه يوجد العديد من مستخدمي الطريق، لذا، وجب أخذ الحيطة والحذر أثناء قيادة المركبة، والالتزام بجميع القواعد المرورية المنظِمة لحركة الطريق، وحيث إن للطرق مفاجآت، فوجب على قائد المركبة أن يصب تركيزه على الطريق أثناء القيادة.

تعليمات

وتتضمن التعليمات التي نشرتها إدارات المرور أكثر من مرة للتوعية بمخاطر عدم صلاحية إطارات المركبات، أن تفقد الإطارات يجب أن يتم من خلال معايرة الهواء، بما يتوافق مع تمدد الإطار مع ارتفاع درجة الحرارة وتغيره، لأن الإطار قد يتمدد في الحرارة أثناء الاحتكاك، ما يؤثر في متانته، وحتى لا يتعرض للانفجار أو التلف، ما يهدد السائق.

وشددت التعليمات، على ضرورة فحص إطارات المركبات، وفحص الإطار الاحتياطي في المركبة، وضغط الهواء باستخدام جهاز قياس ضغط الهواء، والتأكد من عدم وجود أي تلف بالإطارات الرئيسة والاحتياطية.

وأوضحت كيفية حدوث المخاطر بسبب الإطارات الرديئة، حيث إن عوامل ارتفاع درجة الحرارة، والاحتكاك على الأسفلت، والسرعة الزائدة، تؤدي إلى انفجار الإطارات.

ودعت الرسائل التوعوية السائقين إلى التأكد من وجود النقوش البارزة على سطح الإطار، ما يكون مؤهلاً للسير على الطريق، وذو كفاءة، إضافة إلى تفقد الإطارات بشكل مستمر، وبشكل خاص قبل قبل بداية أي رحلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً