«الخالدية» تسلم الزري مئة ألف درهم للإفراج عن نزلاء متعثرين

«الخالدية» تسلم الزري مئة ألف درهم للإفراج عن نزلاء متعثرين

قدم مجلس ضاحية الخالدية بالشارقة وللعام الثاني على التوالي تبرعاً بقيمة مئة ألف درهم استهدفت النزلاء من أصحاب الديون البسيطة بالمنشآت الإصلاحية والعقابية بالشارقة بجانب أبناء النزيلات المشمولين بالرعاية في دار الأمان.‎ كما قام وفد من مجلس ضاحية الخالدية بزيارة القيادة العامة لشرطة الشارقة واللقاء باللواء سيف محمد الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة في حضور العقيد أحمد عبد العزيز شهيل مدير إدارة المؤسسات العقابية والإصلاحية والمقدم جابر سعيد النعيمي نائب مدير إدارة مكتب القائد العام. ‎حضر الاجتماع كل من خلفان سعيد المري رئيس مجلس ضاحية الخالدية برفقة أعضاء المجلس محمد راشد بن جرش ومطر غانم السويدي وسيف أحمد المطوع السويدي وطارق الملا مسؤول المجلس بجانب ممثلين من دائرة شؤون الضواحي والقرى كل من عبد الله سليمان الكابوري مدير إدارة المجالس وعمر عبيد الطنيجي رئيس قسم فعاليات المجالس.‎وتوجه اللواء سيف الزري بالشكر لمجلس ضاحية الخالدية على هذه المبادرة الإنسانية واللفتة الكريمة من قبل المجلس في تحقيق التواصل وتقديم الدعم المادي للنزلاء وأبناء النزيلات بالمؤسسة العقابية والإصلاحية.‎وأكد المري رئيس مجلس ضاحية الخالدية أن المبادرة وفي عامها الثاني على التوالي جاءت متناغمة مع شهر رمضان الفضيل وعام زايد لتؤكد حرص المجلس والمحسنين به على مساعدة إخوانهم من النزلاء وتفريج كرباتهم من خلال سداد ديونهم.‎ وأشار خلفان المري أن مجلس الضاحية يهدف من خلال هذه المبادرة وبالدرجة الأولى إلى لم شمل الأسر وتعزيز الاستقرار الاجتماعي في إمارة الشارقة ومجتمع دولة الإمارات. استقبل اللواء سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة، في مكتبه أعضاء الفريق الثقافي للقيادة المشارك في المسابقة الرمضانية «خلكم ويانا»، التي تنظمها إذاعة الشارقة، التابعة لمؤسسة الشارقة للإعلام، في إطار سعي المؤسسة إلى توسيع آفاق الاتصال بين المؤسسات الحكومية، وشبه الحكومية بالإمارة.وهنأ القائد العام أعضاء الفريق على تميزهم، وتفوقهم؛ لفوز الفريق الثقافي للقيادة في ثالث مشاركة له بالمسابقة بالمركز الأول، والحفاظ على لقب البطولة للعام الثاني على التوالي، بعد تفوقه على (32) فريقاً يمثلون مؤسسات، ودوائر حكومية، وشبه حكومية في المنافسات الثقافية والمعرفية.ويستمد البرنامج أهميته من قيمته الثقافية، حيث يتيح لموظفي المؤسسات الحكومية في الإمارة قياس حصيلتهم المعرفية في شتى المجالات والتخصصات، من خلال الإجابة عن الأسئلة المطروحة، كما يسهم البرنامج في تعزيز روح الزمالة بين موظفي المؤسسات الحكومية بالشارقة في أجواء تنافسية مميزة، فالبرنامج في مضمونه العام يتجاوز كونه مسابقة تتنافس فيها الفرق لحصد النقاط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً