الحكومة الإيطالية: بلادنا لا تزال تنتظر اعتذار ماكرون

الحكومة الإيطالية: بلادنا لا تزال تنتظر اعتذار ماكرون

قال نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو اليوم الخميس، إنه لا يزال ينتظر اعتذار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن تصريح انتقد فيه سياسة الهجرة التي تتبناها روما قبل يومين. وقال ماكرون إن إيطاليا تصرفت “باستخفاف وعدم مسؤولية” بإغلاق موانئها أمام مهاجرين مما تسبب في خلاف دبلوماسي حاد بين البلدين دفع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إلى التفكير في إرجاء اجتماع مقرر مع الرئيس الفرنسي غدا الجمعة.وقال دي مايو في مقابلة إذاعية “ننتظر اعتذاراً، وإذا حدث ذلك يمكننا فتح صفحة جديدة”. وأضاف: “لا يزال هناك وقت للتراجع والاعتذار ثم البدء من جديد”.وقال مصدر في مكتب رئيس الوزراء “إن ماكرون اتصل بكونتي اليوم”، دون مزيد من التفاصيل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً