السجن 7 أعوام لسوري في ألمانيا لقتاله في صفوف داعش

السجن 7 أعوام لسوري في ألمانيا لقتاله في صفوف داعش

قضت محكمة مدينة دوسلدورف الألمانية بسجن سوري لمدة 7 أعوام لقتاله في صفوف تنظيمات إرهابية مثل داعش في وطنه. وذكرت المحكمة اليوم الأربعاء، أنه تبين عدم صحة الإدعاء السابق للمتهم بأن قيادة داعش كلفته بشن هجوم إرهابي كبير في مدينة دوسلدورف الألمانية.وأدانت المحكمة لذلك المتهم الذي قدم إلى ألمانيا عبر طرق البلقان بتهمة ارتكاب جرائم في سوريا فقط.وكان المتهم، ويدعى صالح إيه. سلم نفسه للشرطة في باريس عام 2016، وأخبر الشرطة عن خطط الهجوم المزعومة. وبعد ذلك تراجع المتهم عن أقواله. وتم على إثر ذلك تبرئة متمهين آخرين، قبعا في السجن على ذمة التحقيق لمدة عام ونصف على خلفية ادعاءات صالح.وكان يأمل السوري من خلال الإدلاء بمعلوماته الكاذبة في الحصول على مكافأة وحق إقامة واستقدام عائلته.وصار الادعاء العام الألماني أيضاً على قناعة بأن المتهم اختلق خطط الهجوم الإرهابي، إلا أنه طالب بسجن صالح إيه. لمدة 8 أعوام و6 أشهر، لأنه قاتل في صفوف داعش وتنظيمات إرهابية أخرى في سوريا وقتل أحد قناصة الجيش السوري.وبحسب بيانات الادعاء العام، أكد خبراء صحة أوصاف المتهم التي ذكرها عن مناطق القتال في سوريا والحياة الداخلية لداعش.وطالب دفاع المتهم بسجنه لأقل من 6 أعوام، مشيراً إلى أن صالح إيه. كان يقاتل ضد ديكتاتور ولم ينضم إلى داعش طواعية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً