شرطة الشارقة تؤمّن راحة المصلين ليلة 27 رمضان

شرطة الشارقة تؤمّن راحة المصلين ليلة 27 رمضان

انطلاقاً من حرصها على راحة المصلين في جميع مساجد الإمارة، في ليلة 27 رمضان، سخرت القيادة العامة لشرطة الشارقة، إمكاناتها؛ لتأمين المزيد من الأمن والسلامة لراحة المصلين، حيث أدى الآلاف من المصلين في الشارقة، صلاة قيام الليلة في المساجد التي غصت بالمصلين.كثفت مختلف الأجهزة من وجودها الأمني، أمام المساجد، واتخذت كل التدابير الأمنية والإجراءات التي توفر الأمن والسلامة للمصلين، وتنظيم حركة السير والمرور على مختلف الشوارع الداخلية والخارجية؛ لتجنب الاختناقات المرورية، خاصة أمام ساحات المساجد، وعلى الطرق المؤدية إليها. بلغ عدد الدوريات 186، شملت الطرق الداخلية، والطرق الخارجية، وفرع أمن الطرق والنقل، والإسناد.كما شاركت الإدارة العامة للعمليات المركزية بغرفة عمليات ميدانية مزودة بتجهيزات إلكترونية وبرمجيات حديثة وتقنيات عالية الجودة، ترصد روحانيات صلاة التهجد أولاً بأول. وضعّفت أعداد المتطوعين؛ حيث بلغ عددهم من شرطة الشارقة 240 شرطياً وشرطية، ومن الجهات الخارجية 185 متطوعاً ومتطوعة.وشاركت، بمركز شرطة ميداني، ومستشفى ميداني مجهز بأحدث الأجهزة الطبية والإسعافات الأولية.وتابع العميد عبدالله بن عامر، نائب القائد العام، يرافقه العميد محمد بيات، مدير العمليات الشرطية، والعقيد الدكتور أحمد الناعور مدير العمليات المركزية بالإنابة، وعدد من الضباط، الوضع عن كثب للوقوف على مجريات العمل الأمني والتنسيق بين الجهات المشاركة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً