تايكا وايتيتي يًخرج فيلماً كوميدياً عن هتلر

تايكا وايتيتي يًخرج فيلماً كوميدياً عن هتلر

يستعد المخرج والممثل النيوزيلندي تايكا وايتيتي، بالتعاون مع شركة فوكس سيرش بيكتشرز، لإنتاج فيلم الكوميديا السوداء التراجيدي بعنوان “Jojo Rabbit”، والذي تدور أحداثه حول زعيم ألمانيا النازي أدولف هتلر في فترة الحرب العالمية الثانية. وشارك الممثل والمخرج تايكا واتيتي عبر حسابه على إنستغرام الصور الأولى من كواليس الفيلم وعلق عليها قائلاً: “هتلر الطفل الساذج”، حيث تدور أحداث العمل حول طفل ألماني (10 أعوام)، يتأثر بأسلوب حياة الزعيم الألماني أدولف هتلر ويرغب بالانضمام لصفوف جيشه، في الوقت الذي يعيش فيه مع والدته التي لا تعرف ما يدور في رأسه، وما هي التحديات التي يواجهها. ويتميز الفيلم بمعالجة شخصية هتلر من خلال استعراض شخصيتين، الأولى من منظور حقيقي والثانية من وحي خيال الصبي والتي تم تصويرها بأسلوب يظهر تعاطفه وتأييده الشديد لهتلر ومواقفه، وذلك بعد تأثره بالدعاية النازية التي كانت تسعى حينها للحصول على التأييد الشعبي الواسع، لتبرير عمليات القتل والذبح الجماعي. ويشارك في بطولة العمل سكارليت جوهانسون وريبل ويلسون مع سام روكويل، الفيلم من تأليف وإخراج تايكا واتيتي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً