شرطة أبوظبي تعد خطة شاملة لتوفير السلامة في عيد الفطر

شرطة أبوظبي تعد خطة شاملة لتوفير السلامة في عيد الفطر

أعدت القيادة العامة لشرطة أبوظبي خطة أمنية شاملة لتوفير السلامة والطمأنينة لفئات المجتمع من المواطنين والمقيمين والزوار خلال عطلة عيد الفطر المبارك، ضمن مبادرة توعية تحت شعار “العيد أمن وأمان”. وهنأ مدير عام شرطة أبوظبي اللواء مكتوم الشريفي، الجمهور بهذه المناسبة السعيدة، مؤكداً أن القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ستعمل على تكثيف الدوريات الشرطية والأمنية حول مصليات العيد، والمراكز التجارية والأسواق والحدائق والمتنزهات العامة لتقديم كافة أنواع الدعم والاستجابة السريعة.ووفقاً لما نشره الحساب الرسمي لشرطة أبوظبي عبر إنستغرام اليوم الثلاثاء، أكد الشريفي حرص الأجهزة الشرطية على تقديم أرقى الخدمات لنشر وتعزيز الأمن والأمان وتوثيق روابطها مع الجمهور، داعياً الأسر إلى الاهتمام بالأطفال، وعدم الانشغال عنهم، وعدم السماح لهم باستخدام الألعاب النارية حفاظاً على سلامة الجميع، لما تسببه من أضرار صحية أو حرائق في المنازل باعتبارها مواد سريعة الاشتعال.وحث الشريفي الآباء والأمهات على تعزيز الجهود الوقائية لحماية الأبناء خلال عطلة العيد، داعياً إلى مراقبتهم وعدم تركهم يستغلون فرحة العيد في قيادة المركبات بدون رخصة سوق، معرباً عن أمله في قضاء الأسر أجمل الأوقات في عطلة العيد، مشيراً إلى أن السعادة الحقيقية في توفير السلامة والأمان والطمأنينة لأفراد المجتمع لتكتمل بذلك بهجة العيد السعيد. وأكد مركز القيادة والتحكم في إدارة العمليات بشرطة أبوظبي استعداداته لاستقبال عيد الفطر السعيد، وجاهزية عناصره لتلقي المكالمات والبلاغات، وتأمين وصولها إلى الجهات المعنية بأسرع وقت.ولفت مدير إدارة العمليات في شرطة أبوظبي العميد ناصر سليمان المسكري، إلى أن مراكز القيادة والتحكم على مستوى إمارة أبوظبي تؤدي مهامها وفق أفضل الممارسات وعبر أنظمة وقاعدة بيانات متطورة على مدار الساعة لاستقبال جميع أنواع البلاغات الطارئة عبر هاتف الطوارئ “999”، والتعامل معها وفق آليات العمل المتبعة متمنيًا للجميع الأمن والسلامة.وحثت مديرية الطوارئ والسلامة العامة بقطاع العمليات المركزية، الأسر على الالتزام بشروط السلامة لتجنب وقوع الحوادث.وذكرمدير مديرية الطوارئ والسلامة العامة بقطاع العمليات المركزية العقيد محمد إبراهيم العامري، أنه تم تجهيز الوحدات للتحرك السريع في الحالات الطارئة على مستوى الطرق والأماكن العامة التي يفد إليها الجمهور خلال أيام العيد، مشيراً إلى جهوزية طواقم الإسعاف للتعامل مع مختلف الحالات على وجه السرعة وتقديم الرعاية الصحية عند الحاجة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً