ما هي الحدود التي يجب وضعها مع الشريك السابق

ما هي الحدود التي يجب وضعها مع الشريك السابق

قد يحدث الانفصال ويتم الطلاق بين الزوجين ولكن قد تبقى هناك بعض الامور المعلقة التي يجب التفكير فيها بحكمة ورزانة حتى لا يكون هناك ضرر عليهما او على نتاج هذه العلاقة من قبل الانفصال وهم الاطفال

ويجب ايضا ان يكون هناك حدود للتعامل مع الشريك السابق حتى تنتهي العلاقة على أسس صحيحة تكفل بداية صحيحة لكل طرف منهما على حدة، فماهي تلك الحدود؟

حدود التعامل مع الشريك السابق

•يجب ان لا يتم الحديث فيما سبق لانه لن يفيد، خصوصا وان الطلاق قد تم، ورفض اي محاولة من الشريك للحديث عن ما سبق

•الاتفاق بشأن الحقوق والواجبات المتعلقة للاطفال ومعهم وان يتم ذلك بطريقة هادئة حرصا على مشاعرهم وصحتهم النفسية، والاتفاق على كيفية اداء الحقوق الشرعية المترتبة على الطلاق للزوجة وانهاء ترتيباتها في حالة عدم وجود أطفال

•عدم الحديث عن الحياة الشخصية لأي طرف، فلا يوجد التزام من اي نوع يجبر اي طرف للإفصاح عن خطته المستقبلية

•البعد عن اي محاولات لبدء حرب نفسية غرضها استمرار الاعتداء على المرأة، وهنا يجب عليها عدم الاحتكاك بالشريك السابق خصوصا لو انها لاقت منه ما يكفي من الجروح والآلام

•عدم السماح للشريك السابق في ابداء الرأي في اي قرار يتعلق بالمرأة او التدخل في حياتها بحجة الخوف على الاطفال، طالما انها حريصة على اطفالها ولا يوجد ما يؤذيهم

•النظر للأمام وترك ما مضى للخلف حتى تكون هناك فرصة جيدة وبيئة خصبة للمرأة لتبدأ من جديد وان تعيش حياة هادئة بعيدة عن الصراعات والحروب النفسية التي قد تظل فيها كلما نظرت الى الخلف

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً