ساندرا بولوك تدعو منتقدي “اوشن ٨” للتوقف عن التمييز الجنسي

ساندرا بولوك تدعو منتقدي “اوشن ٨” للتوقف عن التمييز الجنسي

انتقدت الممثلة الأمريكية ساندرا بلوك الهجوم الذي طال فيلمها الأخير “اوشن ٨”، وذلك أثناء العرض الافتتاحي الخاص به في مدينة نيويورك، واعتبرت أن ما يواجهه الفيلم من حملة هجوم وانتقادات مسألة غير عادلة، ولا يمكنها الحديث عنها والرد عليها إلا بالمزيد من الغضب، وذلك بحسب ما صرحت لمجلة فارييتي. واعتبرت بولوك أن الفيلم يستحق المشاهدة، حيث يضم خمسة من أبرز وأهم النجمات الكوميديات والأكثر موهبة في العالم، مشيرة إلى دور النجمات ميلسيا مكارثي، وكريستين ويج، كيت مكينون، ليسلي جونز وسيسلي سترونغ.وتابعت قائلة: “إن فريق عمل الفيلم ليس فقط هؤلاء النجمات فحسب، بل يقف خلف إنتاج الفيلم وتصويره فريق ضخم من ٣٠٠ شخص”، داعية الجمهور لمشاهدة الفيلم أولاً قبل إطلاق الانتقادات السطحية عليه، قائلة “دعونا نكرس عاماً للمزيد من الأعمال الجيدة”.الفيلم من إنتاج شركة وارنر بروس بميزانية تصل إلى ١٥ مليون دولار أمريكي، ومن المتوقع أن تتجاوز إيرادات الفيلم حاجز ٤٢ مليون دولار في شباك التذاكر حول العالم، الفيلم بطولة نسائية مطلقة حيث يشارك في بطولته إلى جانب النجمة ساندرا بولوك العديد من النجمات الأخريات ومنهن كيت بلانشيت والمغنية ريهانا والنجمة آن هاثواي، من تأليف وإخراج غاري روس.يذكر أن فيلم “اوشن ٨” مقتبس عن فيلم أخر بحمل نفس الاسم، والذي تم انتاجه عام ٢٠٠١، والذي حقق نجاحاً جماهيراً كبيراً حيث تجاوزت ايرادته ثلاث أضعاف ميزانية إنتاجه.ويأتي فيلم “اوشن ٨” في الوقت الذي تحاول فيه الاستديوهات تجنب الاتهامات بالتمييز الجنسي والتي زادت في الأونة الأخيرة، مع انتشار بعض الحركات النسائية مثل حركة “مي تو”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً