10 نصائح تدفعك للزواج مرة ثانية

10 نصائح تدفعك للزواج مرة ثانية

هل هناك رغبة أم لا؟زواج الرجل بعد الطلاق أمر في غاية السهولة، أما بالنسبة للمرأة، فعلى الرغم مما ذكرته دراسة برازيلية لمعهد «ديستاك»، المختص بالدراسات الاجتماعية وشؤون المرأة، فإن زواج المرأة المطلقة في عصرنا الحالي أصبح أكثر سهولة، إلا أنه لا تزال هناك بعض الصعوبات من الناحيتين الاجتماعية والشخصية. وتتناول الدراسة بشكل خاص الأسباب الشخصية للمرأة المطلقة، والتي ربما ستمنعها من الزواج إلى الأبد. فزواج المرأة المطلقة من جديد، بحسب الدراسة، يعتمد إلى حد كبير على توفر الرغبة لاتخاذ هذه الخطوة من جديد. فالرغبة قد تكون قد تلاشت بسبب المعاناة الكبيرة التي مرت بها خلال مرحلة زواجها الأول. وربما تتبع المرأة التعبير الذي أطلقه الفيلسوف عندما قال: «الحياة تتلخص في ثلاث كلمات: نتألم، فنتعلم، فنتغير».والمرأة المطلقة قد تبقى دون زواج لأسباب هي المسؤولة عنها، ولكنها ربما لا تدري ذلك، فيستمر الأمر كذلك، ويمر الوقت ويفوتها القطار.. فما هي هذه العلامات؟أولاً: مازلت تملكين مشاعر تجاه زوجك السابقوهنا من الأفضل طي الصفحة السابقة مهما كان ذلك صعبًا؛ من أجل المضي قدمًا في الحياة، وخاصة إذا كنتِ ترغبين في الزواج.نصيحة: فكري وتساءلي: لماذا الزوج السابق قد تزوج، وأنا مازلت قابعة ضمن قفص الماضي لا أستطيع الخروج منه؟ثانيًا: تقعين في الحب سريعًا، ثم تغيرين رأيك بسرعة أكبرربما تكونين من بين تلك النساء اللاتي يقعن في الحب بسرعة، وبعد فترة وجيزة يغيرن رأيهن.نصيحة: لا ندري ربما يكون هذا بالأصل سبب الطلاق الأول، مجرد رأي للدراسة دون تأكيد.ثالثًا: ربما تكونين إنسانة غير اجتماعيةربما يكون عدم حبك للمجتمع نابعًا من نظرته للمرأة المطلقة، ولهذا ليس هناك مجال لجعل آراء الآخرين تؤثر عليك، فذلك سيحرمك حتى من النوم.نصيحة: دعي الناس يقولون ما يشاؤون، طالما أنك لا ترتكبين أخطاء فاحشة تجعلك تصغرين أكثر فأكثر في أعين الناس.رابعًا: لأنك غير متوازنة عاطفيًا ولا تهتمين بالآخرينليس للناس ذنب في طلاقك، ولذلك لا يمكنك تجاهلهم وعدم الاهتمام بمن يحاول التقرب منك بشكل صحيح.نصيحة: ربما تكون المرأة المطلقة غير مقبولة 100% في المجتمعات المحافظة بشكل خاص، ولكن هناك دائمًا رجال يقبلون الزواج من نساء مطلقات.خامسًا: لديك توقعات لا يمكن تحقيقهاربما تكونين قد عانيتِ من الفقر في زواجك الأول، وكانت المشاكل المالية سببًا رئيسيًا في الطلاق. والآن ربما تجعلك هذه الحقيقة شغوفة بالزواج من رجل غني ميسور الحال يعوضك عما عانيتِ منه. ولكن الأمر ليس بهذه السهولة.نصيحة: احترمي حقيقة أنكِ امرأة مطلقة، وخففي من التوقعات التي تبنيها على زواج جديد.سادسًا: ليس لديكِ رأي خاص بك وتتأثرين بسرعة بما يقوله الآخرون عنكإذا كنتِ من هذا النوع من النساء، فإنك دون شك تعانين من فقدان الثقة في النفس. ولكن يجب أن تعملي على استعادتها بعد أن يتم الطلاق وتستقر الأمور. فعدم الثقة في النفس سيجعلك أسيرة ما يقوله الناس.نصيحة: اعلمي أن هناك من يحبك وهناك من لا يحبك بين الأصدقاء، وقد تكون النصائح السلبية التي سمعتِها مجرد آراء أناس لا يحبونك.سابعًا: تعتقدين أنك لا تستحقين الحبالطلاق يضعف ثقة المرأة في نفسها، كما ذكر أعلاه، ومن نتائج ذلك هو التفكير أو الاعتقاد بأنك لا تستحقين الحب من جديد بعد أن فقدت حبك الأول.نصيحة: تخلصي من ذلك إذا كنتِ تودين الزواج من جديد.ثامنًا: لا تحبين مواقع التواصل الاجتماعيربما فقدت الرغبة في متابعة مواقع التواصل الاجتماعي أو لا تريدين التواصل مع الناس من خلالها.نصيحة: ثبت أنه من خلال هذه المواقع يمكن أن تجتمعي بحب جديد وتبني حياة زوجية أفضل من السابق.تاسعًا: ربما أنك تكرهين الجنسعند كثير من النساء وقعن ضحية الزواج من رجال لا يعرفون كيفية التعامل مع المرأة في العلاقة الحميمية. هذا يجعل المرأة تنظر إلى العلاقة على أنه شيء فظيع وقذر.نصيحة: اعلمي أن ليس كل الرجال على هذه الشاكلة، فإذا كنت رومانسية فربما تجدين الرجل المناسب في الزواج الجديد، ولكن ما هو مهم هو تغيير رأيك السلبي.عاشرًا: لا تستطيعين الثقة في الناسالمرأة يمكن أن تفقد ثقتها في الناس وبالرجال بشكل خاص إذا كان سبب طلاقها خيانة زوجها لها. فهذه الخيانة تؤثر على تفكير المرأة بشكل سلبي جدًا، بحيث إنها لا تستطيع الثقة في الآخرين من جديد.نصيحة: ليس كل الناس لا يستحقون الثقة، وليس كل الرجال يخونون.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً