تأهل الوليلي وسيرميه في مونديال الاسكواش

تأهل الوليلي وسيرميه في مونديال الاسكواش

تأهلت بطلة العالم المصرية رنيم الوليلي، والفرنسية كاميل سيرميه إلى المربع الذهبي لنهائيات دبي لبطولات محترفي الاسكواش، عقب فوز الأخيرة على لورا ماسارو من إنجلترا 2-0، وإنزال الوليلي …

تأهلت بطلة العالم المصرية رنيم الوليلي، والفرنسية كاميل سيرميه إلى المربع الذهبي لنهائيات دبي لبطولات محترفي الاسكواش، عقب فوز الأخيرة على لورا ماسارو من إنجلترا 2-0، وإنزال الوليلي الهزيمة الثالثة على التوالي بالبريطانية سارة جين بيري 2-0. وقاد الفوز الوليلي إلى تصدر المجموعة (B) سيدات، تلتها سيرميه في المركز الثاني، في حين ودعت كل من ماسارو (الثالثة) ومواطنتها بيري (الرابعة) المنافسة.

عرض قوي

وقدمت الفرنسية عرضاً قوياً أمام حاملة اللقب التي بدا أداؤها ضعيفاً ومختلفاً عن المستوى الذي ظهرت به في فوزيها السابقين، وتمكنت سيرميه من إقصائها في 22 دقيقة، وبنتيجة 11-7، 11-5، حيث قالت: «أنا راضية تماماً عن طريقة أدائي، حاولت أن ألعب بهدوء وأن أنفذ ضربات أفضل من تلك التي نفذتها في اليومين السابقين، كانت منافِسة قوية، وتحب اللعب هنا ولم تستسلم أبداً، لذلك أردت ألا أمنحها أية فرصة حتى اللحظة الأخيرة».

حظوظ باقية

وبالرغم من الخسارة التي تعرضت لها الوليلي أمام ماسارو في اليوم الأول للحدث، أتاح لها الفوز الذي حققته على سيرميه في اليوم التالي الإبقاء على حظوظها في الوصول إلى نصف النهائي، حال فوزها في مواجهتها الثالثة مع بيري. وقالت الوليلي: «أنا سعيدة بالوصول إلى نصف النهائي في زيارتي الثانية إلى دبي، لم أكن موفقة العام الماضي ولكني مسرورة للغاية لعبوري إلى نصف النهائي هذا العام، ليس باليد حيلة وأشعر بالأسف لأن لورا لم تتأهل رغم فوزها بأول مباراتين لها، كانت مجموعة صعبة مثل الأخرى، وأنا سعيدة بالتأهل وبتجاوز لاعبات عاليات المستوى، بطولة دبي مفضلة لي، ونحن جميعاً نقضي أوقاتاً رائعة هنا، ونلقى كل اهتمام، والجمهور والأجواء رائعان».

منافسات الرجال

وشهدت منافسات الرجال، تسجيل الألماني سايمون روزنر فوزه الثالث على التوالي في المجموعة (B)، إثر تغلبه على الفرنسي غريغوري غولتيير 2-0، وبذلك يودع غولتيير (35 سنة) المصنف الأول عالمياً سابقاً، المنافسة للسنة الثانية من دون تحقيق أي فوز. وتصدر روزنر مجموعته بعد فوزين سابقين على المصري علي فرج، المصنف الثاني عالمياً، ومواطنه كريم عبدالجواد. في حين تأهل فرج مع روزنر إلى نصف النهائي بعد تغلبه على كريم عبدالجواد 11-5، 11-5.

الفترة المسائية

وفي الفترة المسائية أضافت المصرية نور الشربيني (22 سنة) فوزها الثالث على التوالي في المجموعة إثر تغلبها على مواطنتها نوران جوهر 2-0، في مواجهة سريعة استغرقت 14 دقيقة فقط، لتضرب موعداً في نصف النهائي للقاء الفرنسية كاميل سيرميه، المصنفة الخامسة. ولم تتأخر نور الطيب، المصنفة الثالثة، عن اللحاق بالشربيني إلى نصف النهائي، بعد فوز الأولى على النيوزيلاندية جويل كينغ، المصنفة الرابعة، 2-1. وواصل البريطاني المخضرم نك ماثيو – 37 سنة – تألقه في آخر بطولة يخوضها قبل الاعتزال، حيث تأهل إلى نصف النهائي أولاً في المجموعة (A) للرجال، بعد تغلبه على منافسه اللدود محمد الشوربجي 2-0 (11-6، 11-6)، ولحق به الأخير إلى نصف النهائي ثانياً في المجموعة.

مواجهة

في مواجهة قوية حقق المصري طارق مؤمن الفوز على الكولومبي ميغيل أنجل رودريغيز 2-1، ليحل ثالثاً في مجموعته (A)، ويودع البطولة إلى جانب رودريغيز.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً