محمد بن راشد: الإمارات والسعودية تكتبان تاريخاً جديداً

محمد بن راشد: الإمارات والسعودية تكتبان تاريخاً جديداً

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، أن دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تبدآن عبر مجلس التنسيق برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، مسيرة جديدة في تاريخ المنطقة.ونوه سموه إلى أن إعلان البلدين الشقيقين عن رؤية مشتركة للتكامل بين البلدين تنموياً واقتصادياً وعسكرياً عبر 44 مشروعاً استراتيجياً هو فرصة تاريخية لخلق نموذج تكامل عربي استثنائي، مؤكداً سموه أنه نموذج يمكن تكراره واستنساخه لتحقيق قفزات تنموية للشعوب.وغرد سموه على «تويتر»: «إعلان دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية عن رؤية مشتركة للتكامل بين البلدين تنموياً واقتصادياً وعسكرياً عبر 44 مشروعاً استراتيجياً هو فرصة تاريخية لخلق نموذج تكامل عربي استثنائي.. نموذج يمكن تكراره واستنساخه لتحقيق قفزات تنموية للشعوب».وتابع سموه: «المملكة والإمارات عبر مجلسهما التنسيقي برئاسة محمد بن سلمان ومحمد بن زايد ومعهما 350 مسؤولاً من البلدين يبدؤون مسيرة جديدة في تاريخ المنطقة لخلق حراك تنموي واقتصادي جديد سيشكل رافعة لاقتصاد المنطقة بأكملها ويعود بالخير على شعوبها بإذن الله».من جهة اخرى، تلقى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أمس اتصالاً هاتفياً من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة.جرى خلال الاتصال بحث تعزيز العلاقات الأخوية وسبل تطويرها في ظل التنسيق والتعاون الاستراتيجي بين البلدين.كما جرى التأكيد على عمق العلاقات الأخوية المميزة التي تجمع البلدين. وثمّن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان دعم خادم الحرمين الشريفين للجهود المشتركة للارتقاء بالعلاقات الثنائية بما يحقق تطلعات قيادتي البلدين. (وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً