المجر: المضاربون وراء موجة الهجرة إلى أوروبا

المجر: المضاربون وراء موجة الهجرة إلى أوروبا

وصف رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان، اليوم الجمعة، موجة اللاجئين والمهاجرين التي اجتاحت أوروبا في السنوات الأخيرة بأنها مؤامرة أثارها “المضاربون” في السوق لزيادة أرباحهم. وقال أوربان المحافظ المناهض للهجرة بشدة، في حوار أسبوعي مع الاذاعة الرسمية: ” نرى تحولاً ديموغرافياً في أوروبا. يحدث هذا جزئياً حتى يتمكن مضاربون مثل جورج سوروس من جني الكثير من الأرباح”، غير أن أوربان لم يقدم دليلاً محدداً على هذه المزاعم.يشار إلى أن سوروس، هو مستثمر أمريكي مجري المولد، وصاحب أعمال خيرية، تبرع بمليارات للقضايا الإنسانية ولدعم الديمقراطية. ويهاجمه أوربان بانتظام، سيما منذ ان انتقد سوروس معاملة المجر للهاجرين عام 2015.ويعتزم أوربان، الذي فاز بفترة ولاية ثالثة متتالية ورابع ولاية بشكل عام في أبريل(نيسان)، فرض قوانين تقييدية إضافية من شأنها أن تدفع منظمات سوروس إلى مغادرة المجر.ويمكن أن يمرر ائتلاف أوربان القوانين التي تتضمن إجراءات شاملة من شأنها أن تخنق القطاع غير الحكومي، عبر البرلمان الشهر الحالي.وقال أوربان في الحوار: “يجب أن تقاتلوا جورج سوروس”، مضيفاً أن سوروس “وجيشه” يريدان “أوروبا متعددة الثقافات” وليس “قيم أوروبا المسيحية التقليدية”.وأضاف أنهما “يريداننا أن نختلط بشعوب أخرى”، قائلاً: “لكنننا لا نريد الاختلاط بغيرنا”. ظهر أوربان كقائد التيار المناهض للهجرة داخل الاتحاد الأوروبي خلال موجة الهجرة عبر منطقة البلقان في فترة 2015- 2016. وتحت قيادته، كانت المجر الأولى في وضع سياج على حدودها مع صربيا، ومنع اللاجئين والمهاجرين من عبوره.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً