للمرأة المرضعة: إنتبهي إلى صحتك في شهر الصوم

للمرأة المرضعة: إنتبهي إلى صحتك في شهر الصوم

الرضاعة الطبيعية ليست أمر مستحيل مع الصيام ولكن لا بدَ من الإنتباه إلى صحتك وغذائك خلال هذه الفترة من أجل المحافظة على إدرار حليبك والوقاية من النقص الغذائي. هذه بعض النصائح الصحية التي يمكنك تطبيقها بسهولة خلال أيام الصوم:
عجَلي الفطور وقومي بتأخير السحور
يجب على المرأة المرضع تناول وجبة الإفطار سريعاً عند سماع آذان المغرب لإمداد الجسم بالمغذيات والطاقة التي يحتاجها. كم أنه يجب تأخير وجبة السحور قدر المستطاع وذلك من أجل المحافظة على الطاقة خلال ساعات الصوم.
ركزي على السوائل
من أجل إدرار الحليب بشكل كافي من المهم أن تشربي كمية كبيرة من السوائل خلال شهر رمضان الفضيل. أي نوع من السوائل مفيد لك خلال هذه الفترة سواء الماء أو العصائر الطبيعية أو الأعشاب الساخنة أو الحساء. أكثري من تناولها قدر المستطاع من الإفطار حتى السحور.
إنتبهي من الكافيين
الكافيين يسبب في خسارة الماء من جسمك ويؤثر سلباً على عملية الرضاعة الطبيعية. لذا خلال أيام الصوم تجنبي شرب القهوة والشاي وقومي بإستبدالها بالعصائر الطازجة والتي تمنحك الطاقة أيضاً.
ركزي على تناول الحليب ومشتقاته
يعتبر الحليب ومشتقاته من أهم الأطعمة للمرأة المرضعة خلال أيام شهر رمضان المبارك. تناولي كوب من اللبن على الإفطار وكوب من الحليب خلال السهرة وركزي على تناول الأجبان والألبان على وجبة السحور وذلك لتأمين حاجتك اليومية من الكالسيوم، إحدى المعادن الضرورية للرضاعة الطبيعية.
تناولي المكملات الغذائية
تحتاج المرأة المرضعة إلى كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن وبالتالي ننصحك بالإكثار من تناول الخضار والفواكه والمكسرات والسمك، إحدى أبرز أنواع الأطعمة العالية بالفيتامينات والمعادن. من جهة أخرى، يجب عليك تناول مكملات الكالسيوم والماغنزيوم والحديد والأوميغا 3 بشكل يومي خلال أيام رمضان لتعويض أي نقص فيها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً