سائق يسير بسرعة 231.6 كيلومتراً للحاق بالسحور

سائق يسير بسرعة 231.6 كيلومتراً للحاق بالسحور


عود الحزم

ضبطته أجهزة الرادار في الشارقة
سائق يسير بسرعة 231.6 كيلومتراً للحاق بالسحور

شرطة الشارقة تحذر السائقين من السرعات الزائدة. أرشيفية

رصدت أجهزة الضبط المروري في القيادة العامة لشرطة الشارقة عدداً من مخالفات تجاوز السرعة المحددة على الطرق، أبرزها حالتان، الأولى تسير بسرعة 231.6 كيلومتراً في الساعة قبل وقت الإمساك، والأخرى تسير بسرعة 214.7 كيلومتراً في الساعة قبل موعد الإفطار بقليل، وفق مدير فرع التوعية والإعلام المروري بإدارة المرور والدوريات، الرائد عبدالرحمن محمد خاطر.
واعتبر أن تلك السرعات تعد قاتلة وجريمة في حق الإنسان، على نفسه وعلى من حوله، موضحاً أن بعض السائقين يسابقون الزمن خصوصاً في الوقت الذي يسبق فترتي الإفطار والسحور، من أجل الوصول إلى منازلهم، متناسين أن القيادة بسرعة عالية قد تكون السبب الرئيس في عدم وصولهم إلى أسرهم في حال وقوع حوادث.
وناشد خاطر السائقين بتوخي الحيطة والحذر، خصوصاً عند الميادين والطرق الداخلية التي تشهد حركة كثيفة للمركبات عند ذهاب المصلين وعودتهم من المساجد وقت صلاة التراويح، وعند المناطق التجارية التي تشهد ازدحاماً من قبل الجمهور في مثل هذه الأيام استعداداً منهم لاستقبال العيد وقضاء حاجياتهم من الأسواق.
وطالب السائقين بالحرص على سلامة وأمن مستخدمي الطريق بهدف حماية الأرواح والممتلكات على الطرق، وتحقيقاً للهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية في جعل الطرق أكثر أمناً.
وطالب السائقين بضرورة التقيد والالتزام بقوانين السير والمرور التي وضعت وشرعت في الأساس لحمايتهم والمحافظة عليهم وعلى ممتلكاتهم وعلى الممتلكات العامة.

رابط المصدر للخبر

عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم


عود الحزم

اترك تعليقاً