بعد وقف برنامج “روزان”.. أنصار ترامب يطالبون بوقف برنامج آخر

بعد وقف برنامج “روزان”.. أنصار ترامب يطالبون بوقف برنامج آخر

في أعقاب وقف البرنامج التلفزيوني “روزان”، احتج بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي على قرار شبكة “ABC” الأمريكية، مطالبين إدارة المحطة بانتهاج الأسلوب ذاته مع مذيع برنامج “ريل تايم” السياسي الأمريكي الساخر بيل ماهر، الذي تعمد تشبيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب “بالشامبنزي أو “إنسان الغاب” في أغلب حلقات برنامجه. بعد ساعات من إعلان شبكة “اي بي سي” إيقاف برنامج “روزان”، على إثر قيام إحدى بطلاته بنشر تغريدة مسيئة عن مساعدة الرئيس الأمريكي السابق أوباما، واصفة إياها بابنة عالم القردة والإخوان المسلمين، قام مؤسس “Turning Point وهي مؤسسة يمينية غير ربحية، شارلي كيريك، بإدانة قرار شبكة “اي بي سي” واتهمها بالتحيز والعنصرية.وقال في تغريدة نشرها عبر حسابه على تويتر: “مهلاً..انتظروا قام المذيع بيل ماهر بتشبيه الرئيس ترامب بالغوريلا مراراً وتكراراً في أغلب حلقات برنامجه، وحينها صنفها الإعلام على أنها “مزحة”، بل ولم يؤثر ذلك على استمرارية برنامجه أو يفسد حياته بأي صورة”، متسائلاً عن الفرق والاختلاف بين ما قاله وما قالته روزان؟، ليتابع قائلاً: “الفرق أن بيل ماهر ينتمي إلى الحزب الليبرالي”، فيما تعتبر “روزان” من مؤيدي ترامب”.وانقسم رواد مواقع التواصل الاجتماعي في آرائهم حول ذلك ما بين مؤيد ومعارض لما نشره شارلي كيرك، الذي اعتبر أن روزان عبرت عن آرائها بحرية، حيث أشار أحد المستخدمين إلى أن شبكة “اي بي سي” قد أوقفت بالفعل في وقت سابق عام ٢٠٠٢ برنامج بيل ماهر، وذلك بعد تصريحاته عن أحداث ١١ سبتمبر، حين اعتبر أن وصف الإعلام الأمريكي للإرهابين بالجبناء من النفاق، قائلاً: “بل نحن الجبناء، فنحن من نقوم بإطلاق القذائف الانسيابية من على بعد آلاف الأميال”.كما أورد مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي العديد من المرات التي تم فيها الهجوم على بيل ماهر وإدانته على شبكات التواصل الاجتماعي، بسبب تصريحاته. في المقابل، خاض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حالة الجدل الدائر حول تغريدة الممثلة روزان بار، قائلاً إن إدارة شبكة “اي بي سي” والتي اعتذرت عن تغريدة روزان العنصرية”، لم تكترث بالانتقادات التي وجهتها نفس الشبكة التلفزيونية لي، ولم تتخذ أي إجراء بشأن ذلك.كما اعتبر ترامب أن شعبية ونجاح برنامج “روزان” والذي تم إلغاؤه أخيراً، دليلاً على أن أنصاره ومنهم روزان بار، يريدون برامج تعبر عن اهتماماتهم. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً