معالجة تسرب المياه المعالجة خلال 72 ساعة

معالجة تسرب المياه المعالجة خلال 72 ساعة

تمكنت الفرق التابعة لقطاع الزراعة والبيئة في بلدية مدينة الشارقة، وفرق من مختلف الإدارات في البلدية، من التعامل مع حادث انكسار أنبوب الخط الرئيسي للمياه المعالجة الناقل إلى البحر، وهو ما أدى إلى تجمع كميات من المياه في بعض المناطق. وبذلت الفرق جهوداً كبيرة وواصلت العمل على مدار 72 ساعة للتعامل مع الحادث باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، وتم الدفع بالصهاريج وأسطول المعدات الثقيلة لدى البلدية، وواصلت الفرق عملها ليلاً ونهاراً، حرصاً من البلدية على إصلاح الخلل في أسرع وقت ممكن، حفاظاً على سلامة الأرواح والممتلكات، ويأتي ذلك ضمن استراتيجيتها في التعامل مع الحالات الطارئة بكل حرفية وسرعة، من خلال الفرق المؤهلة لديها.وأكد المهندس حسن التفاق، مساعد المدير العام لقطاع الزراعة والبيئة في بلدية مدينة الشارقة، أن الخلل نتج عن كسر عرضَي في الخط الرئيسي الناقل إلى البحر، وعلى الفور توجهت الفرق المؤهلة التابعة للبلدية مزودة بالصهاريج وأسطول من المعدات الثقيلة، وباشرت العمل على إصلاح الكسر، حيث بذلت الفرق جهوداً كبيرة، وواصلت العمل من أجل الإنجاز في أسرع وقت، للتخلص من كميات المياه في الشوارع وتسهيل حركة السير.من جانبه أوضح المهندس جعفر علي جعفر، مدير إدارة الصرف الصحي في بلدية مدينة الشارقة، أنه تمت السيطرة على الخلل في وقت قياسي، كما استخدمت تقنية الذكاء الاصطناعي للتحكم بالخط الرئيسي، عن طريق إيقاف تدفق المياه إليه، لضمان سهولة التعامل مع الانكسار، وعليه تمت السيطرة من خلال استخدام الصهاريج ومضخات المياه «السد»، حيث تم توفير أكثر من 70 مضخة، وأكثر من 100 صهريج للتخفيف عن المناطق المجاورة، ونقل المياه لمحطات تصريف أخرى، مدرجة في الجدول المعتمد لدى البلدية، والمعدة للتعامل مع الأخطار أو حالات الطوارئ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً