واشنطن: محامي كوهين يتهم محامي ستورمي دانيالز بتسريب بيانات بنكية

واشنطن: محامي كوهين يتهم محامي ستورمي دانيالز بتسريب بيانات بنكية

اتهم محامي مايكل كوهين، المحامي والمستشار الشخصي السابق للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، محامي ممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانيالز، أمام محكمة اتحادية اليوم الأربعاء، بتسريب سجلات كوهين البنكية، واصفاً ذلك بأنه “اعتداء على حقوق موكله”. وفي جلسة أمام القاضية بالمحكمة الجزئية في مانهاتن كيمبا وود، وصف ستيفن ريان محامي كوهين، التسريب المزعوم لمايكل أفيناتي محامي دانيالز، بفعل “طائش” و”خبيث” و”متعمد”.ورد أفيناتي قائلاً: “لم نرتكب أي مخالفة فيما يتعلق بنشر أي معلومات تتعلق بالسيد كوهين”.وترتبط الجلسة بتحقيق لمدعين اتحاديين مع كوهين عن تعاملاته المالية. ولم توجه له حتى الآن أي اتهامات.وأمرت القاضية وود محامي كوهين بالانتهاء من مراجعة ملايين الوثائق التي صادرتها السلطات منه بحلول منتصف يونيو(حزيران) رغم مطالبته بوقت أطول.وكان أفيناتي نشر تفاصيل مدفوعات إلى كوهين من شركة على علاقة بشخص على صلة بالنخبة الحاكمة في روسيا، فرضت الولايات المتحدة عقوبات عليه، بسبب الاشتباه في تدخل موسكو في الانتخابات الأمريكية عام 2016.وأمرت وود محامي كوهين باستكمال مراجعة 3.7 ملايين ملف لمعرفة إذا كانت تدخل في إطار حق كوهين في رفض الكشف عن اتصالات بينه وبين محاميه.وكان أحد محامي كوهين طلب من القاضية وود مد أجل مراجعة الوثائق حتى منتصف يوليو (تموز) مشيرا إلى مراجعة 1.3 مليون ملف فقط، حتى الآن.وعمل كوهين لدى ترامب أكثر من عشر سنوات بدأها مستشاراً في منظمة ترامب ثم محامياً شخصياً له.وفي 2016 دفع كوهين إلى دانيالز 130 ألف دولار، قالت إنها حصلت عليها حتى لا تكشف علاقة جنسية بينها وبين ترامب في 2006. ونفى الرئيس هذه المزاعم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً