القضاء الإيراني: الجلد أكثر فعالية من السجن

القضاء الإيراني: الجلد أكثر فعالية من السجن

قال نائب رئيس القضاء الإيراني اليوم الأربعاء إن العقاب البدني عقوبة أكثر فعالية من عقوبة السجن. وقال هادي صادقي، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الطلبة الإيرانية “اسنا”، إن “عقوبة السجن دائماً ما تكون لها نتائج سلبية.. العقوبة الجسدية مثل الجلد هي أفضل بكثير وأكثر فاعلية”.وقال صادقي، وهو رجل دين، إن مفهوم الأحكام بالسجن انتقل إلى إيران من فرنسا، ولا علاقة له بالنظم القانونية الإيرانية والإسلامية التقليدية.ورغم انتقاد منظمات حقوق الإنسان للجلد، إلا أن السجن ليس أفضل، لأنه مجرد مكان للمجرمين، الذين يظلون دون تغيير رغم العمل الثقافي في السجون، وفق صادقي.وقال إنه يجب البحث عن بدائل، خاصةً للمجرمين الصغار الذين يرتكبون جرائم بسيطة، مع وجود بديل مجرب ومختبر وهو جعلهم ينظفون الشوارع.ويتعرض القضاء الإيراني للانتقادات في الداخل والخارج بسبب العدد الكبير من الإعدامات، والاعتقال والاحتجاز للمعارضين فضلاً عن الضوابط الاجتماعية الصارمة.وحاولت السلطة القضائية، منذ العام الماضي، تحسين صورتها. فأمر أمولي لاريجاني رئيس السلطة القضائية بمراجعة جميع أحكام الإعدام التي صدرت في جرائم المخدرات، وفرض عقوبات السجن لفترات طويلة ضد تجار المخدرات الصغار.وفد أدت هذه المراجعة إلى إنقاذ حياة ما يقرب من 5 آلاف تاجر، وفق تقارير إعلامية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً