دراسة: القطط الأليفة مفيدة للصحة العقلية

دراسة: القطط الأليفة مفيدة للصحة العقلية

أظهرت دراسة حديثة قامت بها مؤسسة الصحة العقلية البريطانية بالتعاون مع منظمة “حماية القطط”، بأن القطط الأليفة تساعد على تخطي المشاكل النفسية والأمراض العقلية بنسبة كبيرة. وقد أجريت الدراسة على 600 عينة عشوائية من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل عقلية ونفسية، حيث أظهر 87 % من مالكي القطط تحسناً ملحوظاً لدى إصابتهم بنوبات عصبية بفضل استجابة القطط الإيجابية لحالاتهم. وقال 76 بالمئة من الأشخاص الذين خضعوا للدراسة بأنهم باتوا يتعاملون مع الحياة اليومية على نحو أفضل بفضل وجود قططهم إلى جانبهم. يذكر بأن القطط تمتلك مقدرة على الشعور بالفوارق التي تطرأ على مزاج أصحابها، إضافة إلى تمييز الاختلافات في تعابير الوجه السعيدة والحزينة، الأمر الذي يدفعها للتقرب والتودد لأصحابها عندما ملاحظتها تلك الفروق. وتقول الدراسة إن القطط لا تساهم في علاج المرضى فحسب، وإنما تضيف بعداً جديداً للمنزل، وتجلب له الدفء والحب والإحساس بالبراءة. ولا بد من أن تتوفر بعض الصفات في هذه القطط مثل الهدوء والثقة والود، لتتمكن من التعامل مع أنواع مختلفة من الحالات النفسية والعصبية. جدير بالذكر أن القطط العلاجية يمكن استخدامها لتقديم الدعم للأشخاص المصابين بالتوحد، والمسنين في دور الرعاية، وأولئك الذين يعانون من الخرف، إضافة إلى الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية جسدية، بحسب ما ورد في موقع ميترو الإلكتروني. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً