لاتفيا: محكمة تُدين مواطناً بالتجسس لصالح روسيا

لاتفيا: محكمة تُدين مواطناً بالتجسس لصالح روسيا

قضت محكمة في مدينة جيلغافا وسط لاتفيا، اليوم الثلاثاء، بسجن موظف سابق في شركة السكك الحديدية الحكومية 18 شهراً، بتهمة التجسس لصالح روسيا، وحيازة كميات صغيرة من المتفجرات. وقالت المحكمة إن الرجل أمضى ما يقرب من عام في تزويد شخص في مقاطعة كالينينغراد الروسية بمقاطع فيديو وصور لمراقبة تحركات القطارات الخاصة بمعدات حلف شمال الأطلسي، ناتو.وقُبض على الرجل في نهاية 2016.وقال محاميه إنه سيستأنف الحكم، وقال لإذاعة لاتفيا الثلاثاء: “لا يوجد دليل على أن موكلي نقل معلومات إلى المخابرات الروسية”.وذكرت وسائل الإعلام اللاتفية أن الرجل من قدامى المحاربين في الحرب السوفيتية في أفغانستان، وكان على اتصال منتظم بأفراد الجيش السابقين.ولم يعلق المتهم على الحكم، لكنه أشار في الفترة التي سبقت المحاكمة، إلى أن الاتهامات يقف خلفها “انتقام سياسي”، دون كشف التفاصيل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً