الحكومة الفلسطينية تحمل إسرائيل مسؤولية التوتر في غزة

الحكومة الفلسطينية تحمل إسرائيل مسؤولية التوتر في غزة

حملت الحكومة الفلسطينية اليوم الثلاثاء إسرائيل مسؤولية التوتر السائد حالياً في قطاع غزة. وطالب المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان بتدخل دولي عاجل لوقف “العدوان” الإسرائيلي على قطاع غزة.وقال المحمود إن “حكومة الاحتلال تخوض حرباً تصعيدية شاملة ضد الشعب الفلسطيني وأرضه وتدفع بالأمور إلى مزيد من المخاطر والتوتر”.وأضاف أن ذلك “يتطلب من المجتمع الدولي التدخل السريع لوقف العدوان، والعمل الجاد والفوري على توفير حماية دولية لأبناء الشعب الفلسطيني العزل الذين يتعرضون لقصف المدفعية والطيران، وهدم بيوتهم وملاحقتهم وتشريدهم في مظلمة من أفظع وأبشع المظالم التي شهدها التاريخ البشري، وفي أفظع انتهاك يسجل ضد القوانين والشرائع الدولية والإنسانية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً