مدارس تلجأ إلى قروبات الأمهات على «واتس أب» للحد من غياب الطلبة

مدارس تلجأ إلى قروبات الأمهات على «واتس أب» للحد من غياب الطلبة

إضافة إلى الاتصال بولي الأمر لإحضار الطالب لأداء امتحان المرحلة «B»
مدارس تلجأ إلى قروبات الأمهات على «واتس أب» للحد من غياب الطلبة

منال الغداني: «الاتصال والرسائل أسهما بشكل كبير في مكافحة ظاهرة غياب الطلبة».

شهدت مدارس حكومية في رأس الخيمة انخفاضاً في عدد الطلبة المتغيبين عن المقاعد الدراسية، قبل بدء امتحانات نهاية العام الدراسي الجاري، إثر تطبيق مديري المدارس آلية سريعة لمكافحة ظاهرة غياب الطلبة، ومنها الاتصال الهاتفي، وبرامج التواصل الاجتماعي، إذ يتم الاتصال بولي أمر الطالب بعد مرور الحصة الأولى لمعرفة أسباب غيابه ومطالبته بضرورة حضور ابنه لأداء امتحان المرحلة B (ضمن الامتحانات النهائية للعام الدراسي الجاري) في الحصة الثالثة، كما ترسل مدارس الحلقتين الأولى والثانية رسائل نصية لقروب الأمهات على برنامج «واتس أب»، لتشجيعهن على إحضار أبنائهن للفصول.
مديرة مدرسة شمل للتعليم الأساسي، منال الغداني، قالت لـ«الإمارات اليوم»، إن «الاتصال الهاتفي وإرسال رسائل نصية على قروب الأمهات عبر برنامج (واتس أب)، أسهما بشكل كبير في مكافحة ظاهرة غياب الطلبة قبل بداية الامتحانات النهائية للعام الدراسي الجاري، فضلاً عن أن إدارة المدرسة ترسل يومياً قبل بدء امتحانات المرحلة (B)، الساعة التاسعة والنصف صباحاً، رسائل نصية على قروبات (واتس أب) الخاصة بأمهات الطلبة، والاتصال الهاتفي بآبائهم لإبلاغهم بغياب أبنائهم عن مقاعد الدراسة، وضرورة حضورهم قبل التاسعة والنصف لتقديم امتحانات المرحلة (B)».
«بعض ذوي الطلبة ينسون برنامج امتحانات المرحلة (B)، ويتغيب أبناؤهم، لذا تذكرهم إدارة المدرسة من خلال الاتصال الهاتفي وإرسال نصية عبر (واتس أب) لتأكيد حضورهم وأداء الامتحانات، وفقاً لما قررته وزارة التربية والتعليم»، حسب ما ذكرت الغداني التي أشارت إلى أنه يتم في البداية الاتصال بوالد الطالب، وفي حال تعذر الوصول إليه يجري الاتصال بوالدته، وفي حال تعذر التواصل معهما يتم الاتصال بالطالب، وفي حال عدم رده يتم الاتصال بأحد أعمامه، وإرسال رسائل نصية عبر برنامج (واتس أب)، ومطالبة الأمهات بالتواصل مع بعضهن بعضاً لحضور أبنائهن إلى المدرسة.
ورصدت المدرسة، وفق الغداني، تغيّب بعض الطلبة عن مقاعد الدراسة، صباح أمس، رغم وجود امتحان حاسوب مقرر عليهم في الحصة الثانية، فتم التواصل مع أسر الطلبة، التي استجابت لإدارة المدرسة وأرسلت أبناءها.
مدير مدرسة الجزيرة الحمراء في رأس الخيمة، يعقوب ليواد، أشار إلى أن المدرسة تتصل يومياً بأسر الطلبة الغائبين هاتفياً، لإبلاغهم بضرورة حضور أبنائهم لاستكمال المناهج الدراسية قبل نهاية العام الدراسي الجاري، ومع بداية امتحانات المرحلة B يعمد الأخصائي الاجتماعي في المدرسة إلى التواصل مع أسر الطلبة وإبلاغها بأن أبناءها في حال تغيبهم عن أداء الامتحانات سيرسبون، ما أسهم في مكافحة غياب الطلبة عن مقاعد الدراسة، لأن التواصل مع ولي الأمر مهم لإلزام الطالب بالحضور إلى المدرسة تفادياً لرسوبه في الامتحانات، إذ إن بعض الطلبة لم يتعود على امتحانات المرحلة B، ويعتقد أنها تقع ضمن الأنشطة والمشروعات الصفية.
أما عن الطلبة المتغيبين، فأكد ليواد أن المدرسة ملتزمة بتطبيق لائحة السلوك الطلابي بحقهم، لكن في الوقت نفسه تحاول الحد من التغيب حفاظاً على المصلحة العامة للطلبة، للاستفادة من استكمال ومراجعة المناهج الدراسية مع بقية الطلبة.
وفي إحدى المدارس الحكومية برأس الخيمة، قال مرشد أكاديمي، طلب عدم نشر اسمه، إن وسائل التواصل الاجتماعي التي يستخدمها الطلبة أسرع من الاتصال بأولياء الأمور، إذ يبلغ الطلبة زملاءهم المتغيبين عن مقاعد الدراسة بموعد الامتحانات في أيام الدوام الدراسي، الأمر الذي يؤدي إلى حضورهم في الوقت المناسب، مؤكداً أن وسائل التواصل الهاتفي والاجتماعي، التي تستخدمها المدارس والطلبة، أسهمت في الحد من تغيب الطلاب، ونجحت في تعزيز التواصل بين الإدارات المدرسية وأسر الطلبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً