مستشفى صقر يعيد إبصار عين مريضة بعد 41 عاماً

مستشفى صقر يعيد إبصار عين مريضة بعد 41 عاماً

رأس الخيمة: عدنان عكاشة
نجح فريق طبي متخصص في أمراض العيون بمستشفى صقر الحكومي في رأس الخيمة، باستخدام تقنية طبية حديثة ومتطورة، في إعادة البصر إلى عين مريضة مصرية، مقيمة في رأس الخيمة، بعد 41 عاما قضتها وهي تعاني من “الظلام” وعدم القدرة على الرؤية في تلك العين، فيما بحثت عن العلاج على مدى السنوات الطويلة الماضية خارج الدولة وداخلها دون جدوى.
وأوضح د. عبد الله النعيمي، مدير منطقة رأس الخيمة الطبية، أن الفريق الطبي التابع لقسم العيون في المستشفى، الذي أجرى العملية للمريضة، زرع عدسة اصطناعية متطورة داخل عينها اليمنى، مستخدما تقنيات طبية متقدمة، لضمان نجاح الجراحة الدقيقة، وعودة البصر إلى عين المريضة، التي عانت من نقص شديد في البصر بعينها اليمنى، وأوشكت، حسب وصفها، على فقدان الأمل باستعادة “النور” في عينها المصابة، التي حرمت من الإبصار بها منذ طفولتها.
وقال محمد راشد بن ارشيد، مدير مستشفى صقر: إن المريضة تبلغ 49 عاما، بدأت معاناتها من فقدان البصر في عينها اليمنى وهي في سن الثامنة، لتستمر معاناتها 41 عاما متواصلة، قبل أن تخضع للعملية الجراحية المتطورة بقسم العيون في المستشفى، التي أنهت معاناتها، وأعادت إليها البصر في عينها المصابة بعد العملية الجراحية مباشرة، وسط فرحة عفوية لا توصف وتكاد لا تصدق، غمرت السيدة وأسرتها، تخللتها “دموع الفرح”.
وأشار ابن ارشيد إلى أن الفريق الطبي بقسم العيون في المستشفى، برئاسة د. عماد مسلم، رئيس القسم، أظهر مهارة فائقة وعكس خبرات واسعة خلال العملية الدقيقة والحساسة للمريضة، التي فقدت البصر بالعين اليمنى، بسبب انحراف شديد في عدسة العين، مع إصابتها بداء السكري.
المريضة (ص. ع)، وهي موظفة وزوجة وأم لثلاثة أبناء، تقيم في الدولة منذ 13 عاما، قالت ل”الخليج”: إن العملية الجراحية أضاءت حياتها بعد أكثر من 4 عقود في “الظلام” والنظر بعين واحدة فقط، مؤكدة أن الدنيا “نورت في عينيها معا” بعد العملية، فيما كادت لا تصدق نجاح الجراحة وعودة النور إلى عينها اليمنى بعد غياب طويل جدا، وقدرتها أخيرا على الإبصار بكلتا عينيها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً