الأمم المتحدة: لم يعد أحد أكثر أماناً بعد أحداث غزة

الأمم المتحدة: لم يعد أحد أكثر أماناً بعد أحداث غزة

قال المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين اليوم الجمعة “إن إسرائيل تحرم الفلسطينيين بشكل ممنهج من حقوقهم الإنسانية وإن 1.9 مليون في غزة محبوسون في عشوائيات سامة من المولد وحتى الموت”. وفي افتتاح جلسة خاصة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة قد تتمخض عن تشكيل لجنة تحقيق في أحداث العنف الأخيرة وجه الأمير زيد انتقادات حادة لإسرائيل، وقال “إن قواتها الأمنية قتلت 60 فلسطينياً الاثنين الماضي وحده”.وقال: “لم يصبح أي شخص أكثر أماناً بسبب الأحداث المروعة التي حدثت الأسبوع الماضي، ضعوا حداً للاحتلال وسيختفي العنف وعدم الأمان إلى حد بعيد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً