بعد 18 سنة في السجن.. إطلاق سراح رجل اتهم بالخطأ بجريمة قتل (فيديو)

بعد 18 سنة في السجن.. إطلاق سراح رجل اتهم بالخطأ بجريمة قتل (فيديو)

أطلقت السلطات البولندية سراح رجل متهم باغتصاب وقتل فتاة مراهقة بعد قضائه حوالي 18 سنة في السجن، بتبرئته من التهمة التي قال إنه اعترف بها بعد تعرضه لضرب مبرح من قبل عناصر الشرطة.
وأجهش توماس كوميندا بالبكاء عند سماع قرار تبرئته وإطلاق سراحه؛ بعد بروز أدلة جنائية جديدة تبرئه من تهمة القتل والاغتصاب ليلة رأس السنة الجديدة عام 1997.
وقررت الشرطة البحث عن أدلة جديدة؛ بناء على طلب من والدي الضحية البالغة من العمر 15 سنة واللذين أعربا عن شكوكهما تجاه ارتكاب كوميندا الجريمة، خاصة بعد أن شهد 12 شخصًا بأنه كان بعيدًا عن موقع الجريمة عند وقوعها.
وقال كوميندا البالغ من العمر 42 سنة:”خلال 18 سنة الماضية كنت أتساءل:ما الخطأ الذي فعلته حتى أستحق هذه الحياة ومعاملتي كالقذارة.”
وأضاف: “لقد تعرضت للضرب المبرح والتهديدات المستمرة من الشرطة، قاموا بضربي بشكل متواصل وعنيف لدرجة أني كنت على استعداد أن أعترف بأني قتلت البابا.”
ووفقًا لصحيفة “مترو” البريطانية، فإن قضية كوميندا أحدثت صدمة في بولندا، وأثارت مطالبات بإعادة النظر في النظام القضائي.
وقال وزير العدل زبجنيو زيوبرو، إن تبرئة كوميندا “تثبت أنه بالإمكان تصحيح الأخطاء في نظام القضاء البولندي.”

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً