قطع الإشارة والسرعة تتصدران الحوادث المرورية في رمضان

قطع الإشارة والسرعة تتصدران الحوادث المرورية في رمضان

«أنا صائم» مبرر السائقين المخالفين
قطع الإشارة والسرعة تتصدران الحوادث المرورية في رمضان

قال مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة في شرطة رأس الخيمة، العقيد أحمد الصم النقبي، إن أبرز الحوادث المرورية التي تقع في رمضان نتيجة السرعة الزائدة، لافتاً إلى أن الإدارة رصدت حوادث نتيجة قيادة المركبات بسرعة عالية، وقطع الإشارة الحمراء، واستعجال السائقين للوصول إلى منازلهم قبل وقت الإفطار.

2458 حادثاً
تصدرت مخالفات السرعة وقطع الإشارة الحمراء أبرز الحوادث المرورية التي وقعت في إمارة رأس الخيمة خلال رمضان الماضي، إذ سجل قسم الإحصاء المروري في إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة وقوع 2458 حادثاً مرورياً، وإصابة 32 شخصاً بإصابات متفاوتة.
فيما رصدت «الإمارات اليوم» وفاة ثلاثة مواطنين وآسيويتين، نتيجة قيادة مركباتهم بسرعة عالية، وعدم الانتباه خلال شهر رمضان الماضي.

وأوضح لـ«الإمارات اليوم» أن معظم السائقين المخالفين للسرعة المحددة على الطريق، وقطع الإشارة الحمراء، الذين تم ضبطهم من قبل دوريات المرور برروا فعلتهم بتغير مزاجهم خلال فترة الصيام، لافتاً إلى أن جملة «أنا صائم.. ومزاجي متعكر»، تتردد من قبل السائقين المخالفين.
وأضاف أن السرعة متهم رئيس في وقوع الحوادث المرورية في رأس الخيمة خلال رمضان العام الماضي، كما أن عدم تركيز السائقين أثناء القيادة، وتعرض بعض السائقين للنعاس، نتيجة السهر طوال فترة الليل، وقيادتهم المركبات مسافات طويلة، أفقدهم القدرة على مواصلة القيادة، وتسبب في وقوع حوادث مرورية.
وأشار إلى أنه يجب على السائقين عدم قيادة مركباتهم بسرعة عالية، والالتزام بالسرعات المحددة على الطرق، وعدم قيادة المركبات حال الشعور بالتعب والإرهاق، للحدّ من وقوع الحوادث المرورية الخطرة في شهر رمضان الجاري.
وأشار إلى أن جمعية الإحسان الخيرية حدّدت خمس نقاط في رأس الخيمة لتوزيع وجبات إفطار (تصبيرة)، على السائقين وقت الإفطار، لافتاً إلى ضرورة تحلي السائقين بالصبر أثناء القيادة، والتعاون مع الجمعيات الخيرية ودوريات المرور، للحفاظ على سلامة مستخدمي الطريق.
ومن جهته، قال المدير التنفيذي لجمعية ساعد للحد من الحوادث المرورية، جمال العامري، لـ«الإمارات اليوم» إن قيادة المركبات بسرعة، وتجاوز الإشارة الحمراء، عامل مشترك لوقوع الحوادث المرورية في شهر رمضان، لافتاً إلى أن الجمعية رفعت شعاراً في شهر رمضان «لا تجعل من صيامك عذراً للمخالفة»، للحد من المخالفات والحوادث المرورية.
وأوضح أن أبرز الحوادث المرورية في رمضان تقع قبل الإفطار بنحو 15 دقيقة، نتيجة محاولة سائقين قطع الإشارة الحمراء، للوصول إلى منازلهم قبل الأذان، ما يؤدي إلى وقوع حوادث خطرة.
وأضاف أن جمعيات خيرية والهلال الأحمر، أطلقوا مبادرات للحد من قطع الإشارة الحمراء، وقيادة المركبات بسرعة عالية، تتضمن إنشاء خيم رمضانية على الطرق للسائقين، وتوزيع وجبات إفطار في محطات البترول، وعند الإشارات الضوئية، لضمان تناول السائق وجبة إفطار، تفادياً لقيادة المركبات بسرعات غير قانونية، والتسبب في الحوادث المرورية.
وأشار إلى أن السبب الرئيس لفقدان بعض السائقين التركيز خلال فترة الصيام وانحراف مركباتهم عن مسارها السهر ساعات طويلة، والذهاب إلى العمل في حالة نعاس وإرهاق، الأمر الذي يفقدهم القدرة على التركيز والانتباه أثناء القيادة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً