رئيس “أوكسفام” يستقيل بعد فضائح المؤسسة الخيرية الأخيرة

رئيس “أوكسفام” يستقيل بعد فضائح المؤسسة الخيرية الأخيرة

يقول الرئيس التنفيذي لمنظمة أوكسفام البريطانية، مارك غولدرينغ، إنه سيستقيل في نهاية العام الجاري بعد “إساءة استخدام الصلاحيات بصورة بغيضة” من جانب كبار الموظفين في المؤسسة الخيرية، والذي تم الكشف عنه في الأشهر الأخيرة. وقال غولدرينغ في بيان لداعمي الجمعية الخيرية الأربعاء: “كانت الشهور القليلة الماضية صعبة للغاية على جميع المنخرطين في أوكسفام”.وذكرت وسائل إعلام بريطانية في فبراير(شباط) أن منظمة أوكسفام دفعت أموالاً لشابات مقابل الجنس، وأرغمت أخريات على “الجنس مقابل المعونة” في هايتي التي ضربها الزلزال. وترددت ادعاءات مماثلة لعمال الإغاثة في تشاد.وكتب غولدرينغ: “أشعر بالغضب مثلكم بسبب تأثير إساءة استخدام الصلاحيات بصورة بغيضة من قبل هؤلاء الأفراد في هايتي في 2011، وفشل أوكسفام في حماية النساء اللاتي كنا هناك لدعمهن”.وأضاف: “نحتاج إلى التأكد من أن أوكسفام وجميع الوكالات آمنة وجديرة بثقة الجمهور، نحن بحاجة إلى الثقة مرة أخرى”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً