ماكرون يجري”محادثات صعبة”مع رئيس فيس بوك

ماكرون يجري”محادثات صعبة”مع رئيس فيس بوك

يجري الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون محادثات “صريحة” مع مارك زوكربرغ الرئيس التنفيذي لشركة فيس بوك حول الضرائب وخصوصية البيانات في غضون أسبوع، عندما يستقبل رؤساء شركات تكنولوجية رائدة في باريس في إطار توجه جديد يهدف لجذب مزيد من الاستثمارات. وقال مكتب الرئيس الفرنسي إن ماكرون سيلتقي بزوكربرغ وأكثر من 10 رؤساء تنفيذيين لشركات خلال قمة “التكنولوجيا من أجل الخير”، وسيطرح رؤيته لتطوير الشركات الفرنسية، ومناقشة مساعيه لفرض الاتحاد الأوروبي، ضرائب على عوائد الشركات الرقمية وشن حرب أكثر صرامة على الأخبار الكاذبة.ويتوقع أيضاً أن يشارك في القمة التي ينظمها قصر الإليزيه كل من فرجينيا رومتي الرئيسة التنفيذية لشركة آي.بي.إم، وبريان كرزانيتش الرئيس التنفيذي لشركة إنتل، وساتيا ناديلا، الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت.ويصور ماكرون نفسه مدافعاً عن الشباب الفرنسي المواكب لتطورات العصر، ويريد تحويل بلاده إلى “أمة ناهضة” لكنه يبذل جهوداً في أوروبا لجعل الشركات الرقمية تدفع المزيد من الضرائب في المنبع.وتأتي القمة في وقت تتعرض فيه شركة فيس بوك لضغوط في الولايات المتحدة وأوروبا بسبب خصوصية البيانات بعدما تبين أن شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية حصلت على عشرات الملايين من البيانات الشخصية للمستخدمين من الموقع الإلكتروني.وقال مسؤول في مكتب ماكرون: “ستكون المناقشات صعبة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً