وزير خارجية أثيوبيا: نرغب في نتائج ترضي الجميع في قضية سد النهضة

وزير خارجية أثيوبيا: نرغب في نتائج ترضي الجميع في قضية سد النهضة

انطلق اليوم الثلاثاء، في العاصمة الأثيوبية الاجتماع التساعي الثاني بشأن سد النهضة، بحضور وزراء الخارجية والرى ورؤساء أجهزة المخابرات فى كل من إثيوبيا و مصر والسودان. وبحسب الوكالة الأثيوبية، بدأ الإجتماع بعد تأخر ساعتين من الوقت المحدد وشارك في هذا الأجتماع من الجانب السوداني وزير الخارجية بالإنابة محمد عبدالله إدريس.وفي كلمة الافتتاحية قال وزير الخارجية الدكتور ورقنه غبيهو: “نحن نرغب في أن نصل إلى نتائج ترضي الجميع، معرباً عن أمله في تجاوز التعثر القائم فى المسار الفنى الثلاثي.وأضاف وزير الخارجية: “يأتي هذا الأجتماع استناداً إلى تعليمات القادة الثلاثة، ونحن نعمل كجسد واحد”.يشار إلى أن اجتماع اللجنة الوزارية الثلاثية للبلدان الثلاث عقد في أديس أبابا في 5 مايو (آيار) الجاري، وخلال الاجتماعات السابقة، عقدت الدول الثلاث مناقشة مكثفة حول القضايا المتعلقة بالدراستين حول السد، والدراستان هما المحاكاة المائية وتقييمات الأثر الاجتماعي والبيئي العابرة للحدود.تجدر الإشارة إلى أنه يشارك في بناء السد حوالي 9000 إثيوبي و260 أجنبياً، وبمجرد اكتماله، بقدرة توليد تصل إلى 6450 ميغاواط، ستكون محطة السد هي أكبر محطة للطاقة المائية في أفريقيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً