برلين: الاتحاد الأوروبي سيتمسك بالاتفاق النووي مع إيران

برلين: الاتحاد الأوروبي سيتمسك بالاتفاق النووي مع إيران

ذكر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أن “الاتحاد الأوروبي سيتمسك بالاتفاق النووي مع إيران، طالما أن القيادة الإيرانية متمسكة به. وقال ماس في تصريحات لصحف مجموعة “فونكه” الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم الثلاثاء: “نحن الأوروبيون سنفعل ما في وسعنا للحفاظ على اتفاق فيينا النووي، لأنه ساهم في تحقيق الكثير من أجل القدرة على التنبؤ والأمن”.ومن المقرر أن “يجتمع وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وإيران مع مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني اليوم في بروكسل، لبحث إمكانية وسبل إنقاذ الاتفاق النووي الدولي مع إيران الذي تم إبرامه عام 2015.يذكر أن “ترامب أعلن يوم الثلاثاء الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران وإعادة تطبيق العقوبات عليها”، وهو ما سيضر بشركات أوروبية أيضاً.وتطالب إيران الأوروبيين الآن بأن “يضمنوا خلال مهلة 60 يوماً استمرار تمتع إيران بالامتيازات الاقتصادية التي ينص عليها الاتفاق النووي رغم العقوبات الأمريكية”.وقال ماس: “رسالتنا هي طالما أن إيران متمسكة بالاتفاق، ستفعل أوروبا المثل أيضاً، بصرف النظر عن قرار الولايات المتحدة… سنحاول الحوار أيضاً حول هذا الشأن مع الموقعين الآخرين على الاتفاقية، الصين وروسيا… بالطبع لن تكون محادثات سهلة خلال الأسابيع المقبلة، لكن طالما أننا لدينا الفرصة للحفاظ على هذه اللبنة الأساسية المهمة في نظام الحد من التسلح النووي العالمي، لا ينبغي لنا ترك أي محاولة في ذلك”.تجدر الإشارة إلى أن “المجتمع الدولي ملزم في الاتفاق النووي مع إيران بإلغاء العقوبات ضد طهران، مقابل توقف إيران عن تطوير أسلحة نووية”. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً