الرئيس عباس: السفارة الأمريكية “بؤرة استيطانية” جديدة في القدس

الرئيس عباس: السفارة الأمريكية “بؤرة استيطانية” جديدة في القدس

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في بداية اجتماع للقيادة الفلسطينية، اليوم الاثنين، إن “الولايات المتحدة لم تعد وسيطاً في الشرق الأوسط” بعد نقل سفارتها من تل أبيب الى القدس، مؤكداً أن السفارة عبارة عن “بؤرة استيطانية أمريكية” في القدس. وأوضح أن أمريكا استبعدت نفسها عن العمل السياسي أو الوساطة السياسية في الشرق الأوسط، مضيفاً “نحن لن نقبل إلا بوساطة دولية بمشاركة عدد من دول العالم”.وقال: “لن نقبل من أمريكا أي صفقة، والصفقة وصلت بإعلان رغبتهم في إزاحة القدس واللاجئين من طاولة المفاوضات، لن نسمع منهم وحدهم أي حديث سياسي، هذه سياستنا ونحن متمسكون بها”.وطالب العالم العربي والعالم الصديق باتخاذ المواقف الكفيلة بدعم الشعب الفلسطيني في مواجهة المجازر التي يتعرض لهاوأكد الرئيس الفلسطيني تنكيس الأعلام اعتباراً من الثلاثاء 3 أيام حداداً على الضحايا الفلسطينيين في مجزرة غزة الإثنين الت خلفت 52 شهيداً وأكثر من ألفي جريح، بالتزامن مع بداية إضراب عامٍ في الأراضي الفلسطينية، الثلاثاء، في ذكرى النكبة الفلسطينية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً