صور جديدة تكشف العلاقة السرية بين القطريين ومرتشين من فريق ترامب

صور جديدة تكشف العلاقة السرية بين القطريين ومرتشين من فريق ترامب

ظهرت خلال الساعات الأخيرة مجموعة من الصور التي تفضح التوّرط القطري في محاولة استمالة الفريق الذي عمل مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بعد نجاحه في السباق نحو البيت الأبيض. وأشار تقرير نشره موقع “ماذر جونز” الإلكتروني إلى أن فريق انتقال السلطة لترامب ظهر في مجموعة من الصور تعود إلى 12 ديسمبر (كانون الأول) 2016 مجتمعاً مع مجموعة قطرية تضمنت مدير المكتب الإعلامي بوزارة الخارجية القطرية السابق، رئيس شركة قطر للاستثمار، أحمد الرميحي، المتهم الأكبر في محاولة شراء النفوذ في الولايات المتحدة، قيل إن كبير مستشاري دونالد ترامب السابق، ستيف بانون، كان هدفاً لمؤامرة رشوة من الدوحة، إلى جانب مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين.وخرجت أدلة جديدة إلى النور تدعّم الاتهامات المذكورة ضد القطريين، بعد أن نشر المحامي مايكل أفيناتي، مساء أمس الأحد على حسابه الخاص على تويتر، مجموعة من الصور تظهر رجالاً مجهولي الهوية داخل مصعد برج ترامب إلى جانب المحامي الشخصي للرئيس الأمريكي، مايكل كوهين. وتظهر الصورة الرميحي واقفاً بجانب مجموعة عند مصعد البرج، بما لا يقبل الشك بأن القطريين حاولوا إجراء محادثات سرّية مع فريق عمل ترامب للضغط والتقرب من الرئيس الأمريكي.وبالتالي تعكس الأدلة الجديدة تأكيداً على الاتهامات التي وجهت للحكومة القطرية بأنها حاولت التأثير على الولايات المتحدة.إذ أكدت دعوى قضائية في الولايات المتحدة أن الرميحي طلب لقاء بانون لنقل رسالة من الحكومة القطرية مفادها أن قطر ستتكفل بتمويل كل جهوده السياسية في مقابل الحصول على دعمه.والمحامي أفيناتي يدافع حالياً عن ممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانيلز، التي تعرضت لتهديد جسدي وتلقت تحذيراً بالتزام الصمت بشأن علاقتها السابقة بترامب.ويخمن تقرير “ماذر جونز” أن تكون تلك الصور مأخوذة من مقطع فيديو على موقع يوتيوب، إلا أن صورة الرميحي قد تكون من ملف آخر ولا معلومات عنه. وتأتي المعلومات الجديدة في ظل تكتم السفارة القطرية في الولايات المتحدة وشركة قطر للاستثمار عن تاريخ وهدف الزيارة. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً