افتتاح مركز جديد للتوحّد في رأس الخيمة أكتوبر المقبل

افتتاح مركز جديد للتوحّد في رأس الخيمة أكتوبر المقبل

يستوعب 200 طالب.. وبأسعار رمزية
افتتاح مركز جديد للتوحّد في رأس الخيمة أكتوبر المقبل

سيتم قبول الطلبة من ست سنوات حتى 16 سنة في المركز. من المصدر

سمية السويدي:«يحتاج (المركز) إلى دعم مالي كبير، لتوفير أجهزة تعلم متطورة من أميركا».

أعلنت مؤسسة الشيخ سعود بن صقر التعليمية الخيرية، برأس الخيمة، أنها ستفتتح مركز رأس الخيمة للتوحد في أكتوبر المقبل، الذي يستوعب 200 طالب من جميع فئات التوحد، من المواطنين والمقيمين في مختلف مناطق الدولة، وبأسعار رمزية، وسيتم قبول الطلبة من ست سنوات حتى 16 سنة.
وقالت رئيس مجلس الأمناء في المؤسسة، سمية حارب السويدي لـ«الإمارات اليوم»، إن المركز الجديد سيحدث نقلة نوعية في أساليب تطوير مهارات وقدرات طلبة التوحد بمختلف أطيافهم، نظراً للوسائل المتطورة التي سيتم تطبيقها، موضحة أن المركز يتكون من طابق أرضي و18 غرفة للتعلم مختلفة التخصصات، إضافة إلى غرف للكادر الإداري، ومرافق عامة تتناسب مع حالة طلبة التوحد.
وذكرت أنه سيتم تطبيق برامج علاجية متطورة، منها السباحة والعلاج بالأوكسجين والخطوات الحسية والزراعة والرياضيات، مؤكدة أن المركز سيبدأ من حيث انتهت مراكز التوحد العالمية، في تطبيق الخطوات العلمية والمهاراتية في تعليم وتطوير مهارات طلبة التوحد، من أجل توفير بيئة تعليمية مناسبة لجميع الطلاب.
وأضافت أن المركز يستوعب 200 طالب، وسيتم قبول الطلبة من رأس الخيمة والإمارات المجاورة، لتوفير الخدمات لجميع طلبة التوحد في مختلف المناطق القريبة، لافتة إلى أنه سيتم قبول الأعمار من ست سنوات إلى 16 سنة، بهدف عدم حرمان أي طالب من الحصول على التعليم والاندماج في المجتمع.
وأوضحت أن الرسوم السنوية للطلبة ستكون رمزية، وتقدر بـ14 ألف درهم في السنة لكل طالب، إذ لا تستطيع جميع الأسر دفع الرسوم السنوية لأبنائها التي قد تتجاوز 70 ألف درهم في مراكز أخرى، الأمر الذي يجعل المركز يطلب الدعم من أهل الخير لسداد رسوم بعض الطلبة من ذوي الدخل المحدود.
ولفتت إلى أن باب التبرع للمركز من قبل أهل الخير والجمعيات الخيرية في الدولة ورجال الأعمال مفتوح، إذ يحتاج المركز لدعم مالي كبير، لتوفير أجهزة تعلم متطورة من أميركا، تتناسب مع قدرات طلبة التوحد ومهاراتهم، مشيرة إلى أن بنك رأس الخيمة تكفل بدفع رواتب الأخصائيين والكادر الإداري والفني في المركز.
وأضافت أن المركز طبق جميع الشروط والالتزامات، التي تنص عليها وزارة تنمية المجتمع، منها تعيين معلم نطق لكل أربعة طلاب، كما تم تعيين خبراء وأخصائيين في التوحد والنطق من جنسيات عربية وأجنبية، لضمان حصول الطلبة على أفضل الممارسات التعليمية والفنية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً