الخارجية الألمانية تحذر من زيارة البلدة القديمة في القدس

الخارجية الألمانية تحذر من زيارة البلدة القديمة في القدس

قبل افتتاح السفارة الأمريكية في القدس، والاحتجاجات المتوقعة من آلاف الأفراد في المناطق الفلسطينية، حذرت الخارجية الألمانية في برلين من زيارة البلدة القديمة في القدس. وجاء في إحدى الإرشادات الأمنية الصادرة عن الوزارة اليوم الجمعة، أنه يُوصى بالعدول عن الذهاب إلى البلدة القديمة في القدس الآن وحتى يوم الثلاثاء المقبل إن أمكن الأمر.كما أوصت الوزارة بتجنب المؤسسات الأمريكية يوم الإثنين المقبل، موضحة أنه “ليس من المستبعد وقوع أعمال عنف في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة”.وعقب 6 أشهر على اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل، تفتتح الولايات المتحدة سفارتها في القدس يوم الإثنين، الموافق لذكرى تأسيس دولة إسرائيل.ومن المتوقع أن ينظم الفلسطينيون احتجاجات موازية في قطاع غزة والضفة الغربية، لإحياء ذكرى فرار وطرد مئات الآلاف من الفلسطينيين خلال حرب 1948. ومن المنتظر أيضاً تنظيم احتجاجات في ذكرى يوم النكبة الموافق الثلاثاء المقبل.ومن المحتمل أن يحتفل آلاف الإسرائيليين بعد غد الأحد، بذكرى احتلال القدس الشرقية خلال حرب 1967. وتقليدياً يجوب الإسرائيليون خلال الاحتفال حي المسلمين بالبلدة القديمة في القدس، وهو ما يعتبره نشطاء استفزازاً للفلسطينيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً