تونس والأمم المتحدة توقعان اتفاقية للوقاية من التطرف

تونس والأمم المتحدة توقعان اتفاقية للوقاية من التطرف

وقعت تونس ومنظمة الأمم المتحدة، اتفاقية أمس الخميس، من أجل التوقي من التطرف العنيف، من خلال آليات تنمية قائمة على مبادئ حقوق الإنسان. وقالت مصادر مطلعة، إن القيمة الإجمالية للاتفاقية التي وقعها الكاتب العام للحكومة ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب، الهادي الماكني، والمنسق المقيم لمنظومة الأمم المتحدة بتونس، دييقو زوريلا، بمقر وزارة الشؤون الخارجية، 2.692.500 دولار أمريكي، وفقاً لما ذكرته “بوابة أفريقيا الإخبارية” أمس الخميس.وأوضحت المصادر، أن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتونس يدعم الحكومة التونسية في هذا المشروع من أجل تحديد أولوياتها الوطنية في ما يهم التوقي من مخاطر التطرف العنيف، والتي سبق تنظيم نقاطها في الاستراتيجية الوطنية لمكافحة التطرف العنيف والإرهاب.ويجمع المشروع بين عدة أطراف وهي الحكومة التونسية والقطاع الخاص والمجتمع المدني، وسيطبق في ولاية مدنين في مرحلة أولى حيث سيقع التركيز على خطة عمل محلية خاصة تقوم على التنمية المحلية وخلق مواطن الشغل وتمكين الشباب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً